الرابطة المحمدية للعلماء

المؤلفات الإبداعية تخصص جديد في جائزة الشيخ زايد للكتاب

أعلنت جائزة الشيخ زايد للكتاب عن تخصيص مسمى جديد وتوصيف فرع الآداب ابتداءً من الدورة السابعة 2012/ 2013، حيث تمت إعادة توصيف هذا الفرع ليشمل “المؤلَّفات الإبداعية في مجالات الشِّعر، والمسرح، والرواية، والقصَّة القصيرة، والسيرة الذاتية، وأدب الرحلات، وغيرها من الأعمال الأدبية”.

ويأتي هذا التركيز على العنصر الإبداعي في هذا الفرع لدواع معرفية، خصوصاً وأن الحقول الإبداعية تشهد استقلالاً مطرداً يوماً بعد آخر، بل وتشهد تفريعاً متخصصاً في أغلب الحقول الإبداعية كالحقول السردية والمسرحية والشعرية، وحقول أدب الرحلة والسيرة الذاتية.

وعن طبيعة هذا التخصيص قال الدكتور علي بن تميم أمين عام الجائزة “لا بدَّ من التمييز الواضح بين ما هو إبداعي في الكتابة وما هو نقدي، فنحن اليوم نشهد تطوراً في المناهج النقدية لا يختلف من حيث الحجم والأهمية والنوعية عن التطوُّر في الحقول الإبداعية، وهو ما يحتم الفصل بين الحقلين، حقل الآداب وحقل الدراسات النقدية بوصفهما حقلين مستقلين”.

ويذكر أن فرع الآداب في جائزة الشيخ زايد للكتاب، ومنذ إطلاق دورتها الأولى موسم    2006/2007 حتى الدورة السادسة 2011 / 2012، قد شهد إقبالاً واسعاً من المشاركات والترشيحات من مختلف دول العالم، وما زالت الجائزة تشكل حضوراً كبيراً في حركة ومستوى النشر العربي مستندة إلى موروث إبداعي يضرب بجذوره عميقاً في التراث العربي العريق الذي حفل بنماذج إبداعية كبيرة من الشعراء والرواة وكتاب النثر والسيرة الذاتية.

يشار إلى أن جائزة الشيخ زايد للكتاب تدعو المبدعين إلى الترشح لفرع الآداب، وقد فتحت باب التقديم لدورتها الجديدة ابتداء من 22/4/ 2012 ولغاية 30/9/2012.

ميدل إيست أونلاين

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق