الرابطة المحمدية للعلماء

“القيم في المناهج التربوية” محور ندوة بالدار البيضاء

مساهمة في أجرأة المخطط الاستعجالي للتعليم

شكل موضوع “القيم في المناهج التربوية” محور ندوة نظمها، أول أمس الأربعاء بالدار البيضاء، المركز المغربي للتربية المدنية والمعهد الملكي للثقافة الأمازيغية، حيث أشار بداية، لحسن أبو القاسم، منسق المركز المغربي للتربية المدنية، إلى أن هذا اللقاء يندرج في إطار الأنشطة التي يقوم بها المركز ترسيخا منه لمشروع المواطنة والسلوك المدني، وأضاف المتدخل أن هذه التظاهرة تأتي أيضا إسهاما من المركز في أجرأة البرنامج الاستعجالي، وخصوصا مدرسة الاحترام التي تستهدف ترسيخ البعد القيمي سلوكا وممارسة لدى الناشئة، مشيرا إلى أنه انطلاقا من تجربته في الانفتاح على مكونات المجتمع المدني، خصوصا منها الأمازيغية التي تشكل رافدا محوريا في ترسيخ الهوية المغربية بمختلف أبعادها ينظم المركز هذه الندوة بمعية المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية.

كما ذكر أبو القاسم أن المركز عمل منذ نشأته في 2004 على نشر القيم التربوية من خلال عدة برامج موجهة إلى تلاميذ المؤسسات التعليمية حول مفاهيم الديمقراطية والعدالة والمواطنة والمشاركة في الممارسة السياسية، إلى جانب تنظيم مؤتمرين دوليين خلال 2008 حول السلوك المدني، والتربية المدنية.

من جهته، أشار محمد بغدادي، عن المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية، أن هذا اللقاء يندرج في إطار شراكة مع المركز المغربي للتربية المدنية حول عدة مشاريع وخاصة ما يتعلق منها بثقافة المواطنة والقيم، مضيفا محور هذه الندوة يندرج في صميم اهتمامات المعهد الرامية إلى إعادة الاعتبار لكل مكونات الثقافة المغربية وما تنطوي عليه من قيم منفتحة على الإنسانية، مشيرا، في هذا السياق، إلى دور المعهد في النهوض باللغة والثقافة الأمازيغيتين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق