الرابطة المحمدية للعلماء

الفن من أجل البيئة بالرباط

دعوة للجميع من أجل التشجيع على تغيير السلوك

ترأست صاحبة السمو الملكي الأميرة للا حسناء، رئيسة مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة، مساء اليوم الجمعة ، بدار الفنون بالرباط ، حفل افتتاح معرض “الفن من أجل البيئة”.

وقامت صاحبة السمو الملكي الأميرة للا حسناء بعد ذلك بجولة عبر مختلف فضاءات هذا المعرض، حيث قدمت لسموها شروحات حول الأعمال المقدمة في هذه التظاهرة التي تشكل مناسبة لإشراك الفنانين المغاربة في الالتزام من أجل وعي أفضل بالرهانات البيئية وتحسيس المواطنين بالإشكاليات البيئية، وبالتالي القيام بأنشطة للتنمية المستدامة.

ويشارك في معرض “الفن من أجل البيئة” الذي سيستمر إلى غاية 30 يونيو الجاري ،21 فنانا من بينهم 13 رساما، ونحاتا واحدا و7 مصورين فوتوغرافيين، الذين يدعون إلى سفر عبر الطبيعة، من خلال أعمال تخاطب الرأي العام، وتدعو.

وتعتبر هذه الأشكال المختلفة للتعبير الفني، سواء تعلق الأمر بالرسم أو التصوير الفوتوغرافي أو النحت من جودة عالية، وسيلة للوصول إلى جمهور عريض وخلق أحاسيس تحث على الالتزام بالحفاظ على كوكب الأرض بشكل عام والمغرب بشكل خاص.

ويندرج هذا المعرض، المنظم بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للبيئة، في إطار برامج التحسيس والتربية في مجال البيئة، التي توليها صاحبة السمو الملكي الأميرة للا حسناء أهمية خاصة والتي يتمثل هدفها في تعزيز الوعي بحماية البيئة ودفع المواطنين إلى تبني سلوكات مسؤولة في هذا المجال، وتمكين الجمهور من التعرف على مختلف جوانب الفن المغربي.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق