الرابطة المحمدية للعلماءأخبار الرابطة

الرابطة المحمدية تنعي أحد أعضاء مجلسها الأكاديمي

الفقيه الحسين أيت باها عضو الرابطة المحمدية للعلماء ينتقل إلى جوار ربه

انتقل إلى عفو الله وواسع رحمة ربه الأستاذ الحسين أيت باها عضو المجلس الأكاديمي للرابطة المحمدية للعلماء بإقليم طاطا. وقد عرف، رحمه الله، بشيمه الأخلاقية العالية، ومعدنه الإنساني الأصيل.

والفقيد من مواليد 1944م، بمدشر القصابي طاطا الوسطى، وهو خريج لمدرسة المعلمين بمدينة أكادير،  وحاصل على إجازات علمية من الشيوخ في تدريس علم الحديث والفقه، وإجازات في التربية بالطرق الصوفية.

والمرحوم خريج المعهد الإسلامي (معهد محمد الخامس) بمدينة تارودانت، حفظ القرآن في صغره، قراءة وحفظا وتلاوة ورسما، ودرس في مدرسة الولي بن يعقوب بفم تتلت أمهات في النحو، والفقه المجمل، والجواهر المكنونة في علم الفرائض، والمنظومة السملالية في علم الحساب.
ثم انتقل بعد ذلك إلى مدرسة تكركست بتالوين لدراسة المطولات، الشيخ خليل، وألفية ابن مالك، ومتن السلم في علم المنطق وغيرها.

فرحم الله الفقيه الحسين أيت باها رحمة واسعة، وتغمده بواسع رحمته، وإنا لله وإنا إليه راجعون.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق