الرابطة المحمدية للعلماء

الرئيس السينغالي يفتتح الجناح المغربي بالمعرض الدولي لدكار

افتتح الرئيس السينغالي، ماكي سال الذي كان مرفوقا بوزير الصناعة والتجارة والتكنولوجيات الحديثة، عبد القادر عمارة، أخيرا، جناح المغرب في المعرض الدولي لدكار 2012.

ففي أجواء احتفالية على إيقاع الموسيقى السنغالية المحلية، قطع الرئيس السنغالي وعمارة الشريط عند مدخل الجناح الخاص بالمغرب في هذه التظاهرة الهامة بالعاصمة السنغالية والتي تعرف مشاركة أكثر من 30 بلدا.

ويضم جناح المغرب فضاءين يحتضن أولهما الذي يمتد على مساحة 800 متر مربع معرضا يبرز المؤهلات التي يزخر بها المغرب في مجالات الطاقة والصناعة والفلاحة والتكنولوجيات الحديثة والمالية والتمويل.

أما الفضاء الثاني، الذي يمتد أيضا على مساحة 800 متر مربع، فقد خصص لمنتوجات وخدمات الشركات المغربية المشاركة في هذا المعرض.

وقد برمج “تصدير المغرب”، الذي يشرف على المشاركة المغربية في هذا الحدث، تنظيم “جلسات التعاون المغربي السنغالي” في هذا الفضاء.

وحسب مسؤولين بـ”المغرب تصدير”، تهدف هذه اللقاءات إلى تقييم التعاون الاقتصادي بين المغرب والسنغال، وإرساء علاقات متميزة مع الفاعلين المؤسساتيين الجدد بالسنغال وتقاسم الخبرة المغربية، ومواكبة المشاريع الإنمائية في السنغال.

ومن المقرر أيضا تنظيم لقاءات في مجال الأعمال والتي ستهم مختلف القطاعات، بما في ذلك الصناعات الغذائية وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والبناء، والسياحة، والخدمات المالية والخدمات اللوجستية.

(و.م.ع)

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق