الرابطة المحمدية للعلماء

الدورة السابعة لأسبوع البيئة بدكالة يقرر تخصيص يوم الاختتام لـ”يوم بدون سيارة”

تنظم جمعية دكالة ما بين 17 و22 يونيو الجاري، الدورة السابعة لأسبوع البيئة تحت شعار “الطاقات المتجددة والتنمية المستدامة بالمغرب وبدكالة، تأثيرها على جودة البيئة، الوضعية الحالية والآفاق المستقبلية”.

وأوضح بلاغ للجمعية أن الهدف من هذه التظاهرة المنظمة تحت الرئاسة الشرفية لصاحبة السمو الملكي الأميرة للاحسناء، هو ترسيخ وتقوية الثقافة البيئية لدى ساكنة إقليم الجديدة وجهة دكالة بصفة عامة، وجعل هذا الإقليم بمثابة قطب وطني ودولي في مجال المحافظة على البيئة.

وأضاف البلاغ أنه في ظل الإشكالات البيئية الكبرى التي يعيشها كوكب الأرض والمرتبطة بالأساس بأنشطة الإنسان في مختلف القطاعات والتي تتسبب في اختلال التوازن البيئي والطبيعي، فإن الطاقات المتجددة تعد حاليا إحدى أنجع الحلول لمواجهة هذه المعضلة.

وسيعرف هذا الأسبوع البيئي مجموعة من الأنشطة العلمية والثقافية والتربوية والإعلامية والرياضية والفنية والتحسيسية، سيسهر على تنفيذها، بالإضافة إلى فناين ورياضيين ومجتمع، عدد من المختصين في المجال.

ويتضمن برنامج هذه التظاهرة عدة محاور للنقاش تهم بالخصوص “الطاقات المتجددة والتنمية المستدامة”، و”الطاقات المتجددة بالمغرب”،”والطاقات المتجددة، التنمية المستدامة وقطاعات الإنتاج”، و”الطاقات المتجددة، التربية والتكوين والبحث العلمي”.

كما سيتخلل برنامج هذا الأسبوع تنظيم أنشطة ثقافية ورياضية وحملات تحسيسية موجهة لعموم المواطنين خاصة بشاطئ الجديدة، خاصة وأن المدينة تعرف إقبالا مكثفا من قبل الزوار والمصطافين خلال فصل الصيف، فضلا تنظيم مسابقات في الرسم حول موضوع البيئة بشاطئ الجديدة لفائدة مشاركين من مختلف الفئات العمرية.

وأشار نفس المصدر أن يوم 22 يونيو (اختتام الدورة السابعة لأسبوع البيئة)، سيتميز بدعوة الجميع إلى المشاركة في”يوم بدون سيارة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق