الرابطة المحمدية للعلماء

الدورة الثالثة للمؤتمر الدولي حول “لسانيات النص وتأويل الخطاب”

بدأت أخيرا بجامعة ابن زهر بأكادير، أشغال ندوة دولية حول موضوع “لسانيات النص وتأويل الخطاب” بمشاركة أزيد من أربعين أكاديميا و أستاذا باحثا مغاربة وأجانب من تونس والجزائر وليبيا وفلسطين والأردن والسعودية وقطر والبحرين.

وتمحورت أشغال الدورة الثالثة لهذا المؤتمر الدولي٬ الذي نظمته ﺟﺎﻣﻌﺔ اﺑﻦ زھﺮ بتعاون مع كلية الآداب والعلوم الإنسانية وشعبة اللغة العربية وآدابها وﻣﺎﺳﺘﺮ ﻋﻠﻢ اﻟﻨﺺ وﺗﺤﻠﯿﻞ اﻟﺨﻄﺎب، حول خمس جلسات علمية تناولت بالدرس والتمحيص ، وعلى مدى ثلاثة أيام، مواضيع “تحليل الخطاب٬ نظر وتفكيك وتأويل” و”الخطاب السياسي٬ قراءة في الصورة والعبارة” و”لسانيات النص وتحليل الخطاب٬ سؤالا المقاربة والترجمة” و”شعرية اللغة وهندسة السرد”٬ فضلا عن جلسة ختامية تخصص لتوصيات وتقارير الندوة.

وتطرقت المداخلات إلى ستة محاور تناولت “لسانيات النص والترجمة نظرية وممارسة” و”تحليل الخطاب والترجمة نظرية وممارسة” و”حصيلة الترجمة في مبحثي لسانيات النص وتحليل الخطاب” و”مسألة المفاهيم والمصطلحات في التأليف والترجمة في مبحثي لسانيات النص وتحليل الخطاب” و”الخطابان الإعلامي والسياسي المواكبان أو اللاحقان للانتفاضات في الأقطار العربية” و”تحليل الخطاب–النص قديمه وحديثه بقطع النظر عن جنسه”.

وعن أهمية هذا الملتقى أشار اﻷﺳﺘﺎذ أحمد صابر، عميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية لضرورة انفتاح جامعة ابن زهر عما يدور في واقع المجتمعات العربية٬ واعتبر أشغال هذا الملتقى فرصة للانكباب على توثيق وتحليل وتفسير وتأويل ظواهر النص  وتحليل الخطاب.

بوابة جامعة ابن زهر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق