الرابطة المحمدية للعلماء

الداخلة تحتضن الملتقى الدولي الثاني للداخلة يومي 21 و 22 نونبر الجاري

تنظم جمعية الدراسات والأبحاث للتنمية يومي 21 و 22 نونبر الجاري الملتقى الدولي الثاني للداخلة حول موضوع ” دينامية الاندماج الجهوي وآفاق التطور الترابي في ظل العولمة، تجارب دولية مقارنة” .

وستعرف هذه التظاهرة التي ستنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس ، مشاركة مسؤولين عن مؤسسات وطنية وجهوية ودولية وباحثين ومختصين في قضايا الاندماج الجهوي في علاقاته بآفاق تطور المجالات الترابية يمثلون القارات الخمسة.

وسيكون هذا الملتقى الدولي الهام الذي سينظم بشراكة مع الجمعية الدولية الفرنكفونية للذكاء الاقتصادي وجامعة السربون الجديدة لباريس الثالثة ، مناسبة لتسليم جائزة الشراكة بين الجامعة والمقاولة في دورتها الثالثة، وذلك لمكافأة المقاولات والجامعات التي انفردت في إطار التعاون في مجال الابتكار والبحث التطبيقي في خدمة التنافسية . كما سيتوج هذا الملتقى بإبرام اتفاقية لإحداث جامعة الداخلة المفتوحة.

وذكر بلاغ للجنة المنظمة ، أن برنامج هذا الملتقى يتضمن تنظيم محاضرة افتتاحية حول موضوع “الأجيال الجديدة للاندماج الجهوي في منظومة عالمية قيد إعادة الهيكلة” وجلسة عامة تتمحور حول “عولمة في أزمة وظهور فاعلين جدد” والثورات العربية : أثرها على النمو والتحالفات الإستراتيجية في جهة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا والحوض المتوسطي”، إضافة إلى تنظيم ورشات حول “صعود إفريقيا : بين التمويل الأسيوي والاستثمارات البينية الإفريقية ” و”الأشكال الجديدة للضبط الدولي للأزمات”

وستتناول الجلسة العامة الثانية موضوع “رؤية جديدة لتجارب الاندماج الجهوي في ضوء المعطيات العالمية الجديدة”.

وسيقوم المشاركون في هذا الملتقى يوم الÜسÜبت 23 نونبر بزيارة ميدانية للمشاريع الاقتصادية لجهة وادي الذهب الكويرة، وبزيارة المواقع الطبيعية والسياحية لمدينة الداخلة وذلك يوم الأحد 24 نونبر .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق