الرابطة المحمدية للعلماء

الجديدة تحتضن الدورة الثالثة لمعرض الجديدة لكتاب وصحافة الطفل

تحتضن مدينة الجديدة في الفترة ما بين 05 و 12 دجنبر الحالي الدورة الثالثة لمعرض الجديدة لكتاب وصحافة الطفل تحت شعار “التغيرات المناخية: أتعرف لأحسن التصرف”.

ويعتبر تنظيم  هذا المعرض يعتبرا موعدا سنويا للقاء بين المهنيين وفاعلين في مجال كتاب الطفل ومجلات الناشئة من ناشرين وكتبيين وكتاب وممثلين لمؤسسات تعنى بتربية الطفل وبثقافته.

وأشار بلاغ في الموضوع إلى أن هذا المعرض الذي تنظمه المكتبة الوسائطية إدريس التاشفيني وجمعية أصدقاء المكتبة الوسائطية التاشفيني، يشكل موعدا سنويا لتبادل التجارب في مجال أدب الطفل وعرض الإصدارات الجديدة من الكتب والمجلات بالمكتبة ومحيطها بحديقة الحسن الثاني بمدينة الجديدة.

وأبرز المصدر ذاته أن هذا المعرض الذي يندرج في إطار الجهود الرامية إلى دعم كتاب ومجلات الطفل وتقريبهما من الجمهور الناشئ، بمشاركة دور نشر ومؤسسات تعنى بكتاب وصحافة الطفل من المغرب ودول صديقة.

وانسجاما مع شعار الدورة، سيشهد المعرض تنظيم أنشطة تربوية وثقافية تتضمن لقاءات مع كتاب ومعرضا موضوعاتيا وساعات الحكي، فضلا عن تنظيم مجموعة من الورشات حول التغيرات المناخية، وذلك بهدف إغناء معارف الناشئة وتوسيع مداركها في مجال البيئة، في أفق الإسهام في ترسيخ الوعي البيئي لدى أجيال المستقبل.

كما سيعرف المعرض تنظيم أنشطة تستهدف المربين ومهنيي الكتاب، منها ندوة تحت عنوان “أي دور لكتاب الطفل في التربية البيئية بالمغرب؟” ودورة تكوينية لفائدة مستخدمي المكتبات العمومية والمدرسية.

وتجدر الإشارة إلى أن المعرض ينظم بدعم من وزارة الثقافة وعمالة إقليم الجديدة ومجلس جماعة الجديدة والمديرية الإقليمية لوزارة الثقافة والجمعية الإقليمية للشؤون الثقافية بالجديدة، وبتعاون مع المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بالجديدة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق