الرابطة المحمدية للعلماء

الجديدة تحتضن الدورة الأولى لمعرض كتاب وصحافة الطفل

تحتضن المكتبة الوسائطية إدريس التاشفيني ومحيطها بحديقة الحسن الثاني بمدينة الجديدة ما بين 28 أبريل الجاري ورابع ماي المقبل الدورة الأولى لمعرض كتاب وصحافة الطفل، وذلك بمشاركة عارضين من المغرب وخارجه.

وحسب الجهة المنظمة، فإن الهدف من هذا المعرض المنظم بشراكة مع المديرية الجهوية لوزارة الثقافة بجهة دكالة عبدة، بمناسبة اليوم العالمي للكتاب واليوم الوطني للقراءة، هو تقريب الكتاب من الطفل والناشئة.

ويستهدف هذا المعرض، الذي سيعرف مشاركة عارضين من الأردن والجزائر وسوريا وفرنسا وأمريكا وتونس بالإضافة إلى المغرب، فئات الأطفال والناشئة التي تتراوح أعمارهم ما بين سنة و16 سنة والآباء والأمهات، والأطر التربوية والتكوينية.

وحرص منظمو هذا المعرض، الرامي أيضا إلى ترفيه الأطفال وترغيبهم في المطالعة وحثهم على الاهتمام بالكتاب لتنمية ملكاتهم المعرفية والثقافية، على برمجة أنشطة متنوعة تهم لقاءات مع كتاب و حصص في الحكي وورشات في العلوم والأعمال اليدوية.

وستتميز هذه الدورة بتكريم نادية السالمي صاحبة أول دار للنشر (يوماد) متخصصة في أدب الطفل بالمغرب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق