الرابطة المحمدية للعلماء

البعد الديني للحوار الثقافي موضوع لقاء علمي في شتنبر المقبل بإيريفان

ينظم مجلس أوروبا يومي 2 و 3 شتنبر المقبل بإيريفان “أرمينيا” لقاء حول البعد الديني للحوار الثقافي.

ويعد اللقاء، الذي تنظمه الرئاسة الأرمينية للجنة وزراء المجلس، السادس من نوعه حول موضوع الحوار الثقافي، في إطار محاور عمل المجلس للنهوض بالمجتمعات الديموقراطية.

وستتناول أشغال لقاء إيريفان إشكالية حرية الدين والاعتقاد والفكر كحق أساسي للإنسان في المجتمعات المعاصرة، وحماية الأشخاص المنتمين الى أقليات دينية ومكافحة عدم التسامح والميز وخطاب الكراهية.

وفضلا عن المؤسسات الأوروبية، يجمع اللقاء مندوبي جماعات دينية وغير دينية ومهنيي وسائل الاعلام وخبراء وجامعيين وممثلي منظمات دولية وغير حكومية عديدة.

ويعرف اللقاء مشاركة شخصيات مغربية من بينها محمد الموساوي الرئيس الشرفي للمجلس الفرنسي للديانة الاسلامية ومحمد مواقيت الأستاذ بجامعة الحسن الثاني عين الشق بالدار البيضاء وادريس عيشور رئيس المجلس الجهوي للديانة الاسلامية (الألزاس) والحبيب بن الصحراوي مستشار الأمين العام للمنظمة الدولية للفرنكوفونية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق