الرابطة المحمدية للعلماء

الاحتفال باليوم العالمي للصحة يسلط الضوء على ضغط الدم المرتفع

دعت منظمة الصحة العالمية، بمناسبة احتفاليتها بيوم الصحة العالمي، والذي يُقام في7من أبريل، إلى تكثيف الجهود للوقاية من ارتفاع ضغط الدم الذي يُعرف أيضاً بضغط الدم المرتفع ومكافحته، من خلال تنبيه البالغين وحثهم على قياس ضغطهم، وذلك استنادا إلى التقديرات العالمية المخيفة، والتي تشير إلى أن واحداً من بين كل ثلاثة، من البالغين من العمر 25 عاماً فأكثر، مصاب بارتفاع ضغط الدم أي نحو مليار شخص.

وأشار البيان الصادر عن منظمة الصحة العالمية بخصوص ارتفاع ضغط الدم، إلى أن أعلى معدلات انتشاره توجد بإفريقيا بنسبة 46 بالمائة من البالغين، في حين توجد أقل معدلات انتشاره في الأمريكتين بنسبة 35 في المائة.

ويُعد ارتفاع ضغط الدم أحد أهم الأسباب التي تسهم في أمراض القلب والسكتات الدماغية التي تشكل معاً السبب الأول في الوفيات المبكرة والإعاقة في العالم. وتشير تقديرات الباحثين إلى أن ارتفاع ضغط الدم يسهم في نحو 9.4 مليون وفاة ناجمة عن الأمراض القلبية الوعائية سنوياً. وكذلك فهو يؤدي إلى زيادة مخاطر التعرض إلى حالات مرضية مثل الفشل الكلوي وفقدان البصر.

وللتذكير، فالاحتفال بيوم الصحة العالمي في 7 أبريل من كل عام يأتي إحياءً لذكرى إنشاء منظمة الصحة العالمية في عام 1948، وكذا اختيار موضوع لتسليط الضوء على مجال من المجالات الصحية ذات الأولوية التي تثير القلق على الصعيد العالمي، في انتظار تحقيق الهدف العالمي والمتمثل في الحد من الوفيات المبكرة الناجمة عن الأمراض غير السارية بنسبة 25 بالمائة بحلول عام 2025، حسب ما التزمت به الحكومات في عام 2012 عند انعقاد جمعية الصحة العالمية لمنظمة الصحة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق