الرابطة المحمدية للعلماء

الإسلام في العالم المعاصر.. الآفاق والتحديات

 موضوع ندوة دولية تحتضنها كلية الآداب والعلوم الإنسانية، جامعة محمد الخامس بالرباط

تحتضن رحاب كلية الآداب والعلوم الإنسانية، جامعة محمد الخامس، يومي الثلاثاء والأربعاء 2 و3 نونبر 2010م، ندوة دولية حول موضوع “الإسلام في العالم المعاصر: الآفاق والتحديات” تنظمها وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية وسفارة بريطانيا بالرباط.

وذكرت الوزارة في بلاغ لها أن هذه الندوة تهدف إلى دراسة التحديات التي تواجه العالم المعاصر والآفاق التي تفتح له من منظور الإسلام، مضيفة أن المشاركين سينكبون على مناقشة القضايا التي تواجه الزعماء السياسيين ونشطاء المجتمع المدني والمواطنين في حياتهم اليومية.

وسيدور النقاش خلال الندوة التي تنظم بتعاون مع المركز الثقافي البريطاني بالمغرب والكلية المذكورة، حول محاور تهم ، بالأساس ، الدروس التي يمكن استخلاصها من السياسات التي تسعى إلى احترام التراث الديني والثقافي دون إغفال التزامها الصارم بمبادئ حقوق الإنسان، وكيفية مواجهة المجتمعات للإشكاليات والنزاعات الناتجة عن التغيير الذي طرأ على توزيع الأدوار بين الرجل والمرأة.

كما يبحث المشاركون الكيفية التي يؤثر بها تفسير تراث الدول الإسلامية المعاصرة على بناء هذه الأخيرة وتسييرها وأدائها، وكيفية مقاربة مسألة التعليم في العالم الإسلامي النامي.

وستعقد الندوة في أربع جلسات تبحث في محاور كبرى وهي “المسلمون في أوروبا وفي العالم”، و”تغير أوضاع الرجل والمرأة في مجتمعات المسلمين”، و”سياقات الحياة العامة”، و”التربية والتعليم في العالم الإسلامي المعاصر”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق