الرابطة المحمدية للعلماء

الأوساط العلمية والطبية تحتفل بمرور 30 سنة على اكتشاف فيروس الإيدز

احتفلت الأوساط الطبية والعلمية الفرنسية برئاسة (أنطونى – فوس ( مدير المعهد الوطني للحساسية والالتهابات الفرنسي بمرور 30 عاما على اكتشاف فيروس الإيدز، والذي يصيب حوالي 34 مليون شخص في العالم، وفقا لآخر التقارير الصادرة في 2011، وبالرغم من ذلك ما زالت الأبحاث تجرى للتوصل لعلاج لهذا الفيروس.

 وأشار التقرير إلى أن ثلثي المصابين والذي يصل عددهم إلى مليون و148 ألف شخص يعيشون في الولايات المتحدة الأمريكية في عام 2012، وما زالت الأبحاث العلمية تجرى حيث إن المصل الذي تم التوصل إليه لم يأت بنتيجة إيجابية، رغم اتجاه العلماء إلى العلاج عن طريق الجينات لعلاج هذه الآفة التي تصيب الكبار والصغار أيضا.

وللإشارة، فانتشار مرض الإيدز يعود إلى اكتشافه عام 1981 في خمس حالات، بحيث تم التعرف على فيروس الإيدز من مجموعة الفيروسات المنعكسة عام 1983 في فرنسا، 1984 في الولايات المتحدة. وبنهاية 1992 انتشر الإيدز في العالم أجمع، وأعلنت 173 دولة عن حدوث حالات إيدز لديها.

و في نهاية 1993 قدرت منظمة الصحة العالمية عدد حاملي فيروس الإيدز في العالم بخمسة عشر مليونا، بينما تقدر منظمة الصحة العالمية أن عدد مرضى الإيدز في العالم عام 1993 اثنين ونصف مليون مصاب، مع وجود 3.1 مليون حالة وفاة.

 ووفقا لتقرير منظمة الصحة العالمية وبحلول نهاية عام 2002 بلغ عدد حاملي الفيروس 38.6 مليون شخص بالغ و3.2 مليون طفل، وهذا يمثل ارتفاعا بنسبة ما يزيد عن 50 بالمائة عن الإحصائيات المتوفرة عن عام 1991.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق