الرابطة المحمدية للعلماء

الألكسو تصدر كتابا جديدا حول أمن المعلومات

أصدرت المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الألسكو)، مؤلفا جديدا يدخل ضمن سلسلة الكتب الموجهة للشباب العربي الذي يشكل الشريحة الأكبر من المجتمع العربي ويعوّل عليه للنهوض والتحول إلى مجتمع معرفي معاصر.

وقد توزّعت مادة الكتاب على خمسة محاور على النحو التالي: القسم الأول: لمع في أمن المعلومات، القسم الثاني: التعمية واستخراج المعمى، القسم الثالث: التعمية الكمومية، القسم الرابع: نظام التعمية المعيارية الأمريكية وطرق التعمية باستخدام المفتاح المعلن، القسم الخامس: أهم المخطوطات العربية المحقّقة في علم التعمية واستخراجها.

وتضمّن تصدير المدير العام للمنظمة، الأستاذ الدكتور محمد عبدالعزيز ابن عاشور، للكتاب، تنويها مفاده أن أهمية هذا الكتاب تنبع من تعرضه أيضا للأصول العربية لعلم التعمية، الذي يعتبر علما عربيّ الولادة والنشأة حيث وضعت أول مخطوطة فيه في بغداد قبل 260 هـ (873 م) على يد الكندي الذي أرسى مبادئه.

وقد توالى العلماء العرب والمسلمون على دراسة هذه العلوم ليشكلوا مدرسة علمية مستمرة العطاء، خرجت بالعديد من النظريات والأفكار الأصيلة في هذا العلم.

وفي تقديمه للكتاب، أشار مدير إدارة العلوم والبحث العلمي، الأستاذ الدكتور أبو القاسم البدري، إلى ازدياد أهمية المعلومات وأمنها تزايدا كبيرا مع التوجه العالمي نحو مجتمع المعرفة والاقتصاد القائم على المعرفة، إذ لم يعد من الإمكان الآن استعمال أي من التطبيقات المعلوماتية إذا لم تكن آمنة.

موقع الألكسو

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق