الرابطة المحمدية للعلماء

افتتاح أول جامعة إسلامية أمريكية في كاليفورنيا

تعد الجامعة هي الأولى في الولايات المتحدة الأميركية، وتهدف إلى التصدي للكراهية وانعدام الثقة في الإسلام

 

تحت شعار “حيث “الإسلام يلتقي بأميركا”، تمّ تدشين جامعة “الزيتونة” في ولاية كاليفورنيا، لتصبح الجامعة الإسلامية الأولى في الولايات المتحدة الأميركية، والتي تهدف إلى التصدي للكراهية وانعدام الثقة في الإسلام.

ورغم أن الفصل الاول به 15 طالبا فقط ويشغل مساحة من المكاتب المستأجرة من حرم جامعة كاليفورنيا فإن كلية الزيتونة تهدف لان تصبح أول جامعة إسلامية أمريكية معتمدة على قدم المساواة مع الجامعات العملاقة ذات الجذور الدينية مثل جامعة كولومبيا وجامعة روتجرز.

ويقول حمزة يوسف أحد مؤسسي كلية الزيتونة والباحث الرائد في الإسلام في الغرب “كل جماعة دينية تأتي إلى الولايات المتحدة تصل في نهاية المطاف إلى مستوى الحاجة لإضفاء الطابع المؤسسي لضمان بقائهم وجماعتنا عند هذه النقطة”.

ورغم أن هذه الجامعة ترتكز فقط على “الإسلام”، لا تختلف جامعة “الزيتونة” عن غيرها من الجامعات في ولاية كاليفورنيا، إذ سيتلقّى الطلاب مجموعة من المواضيع المتنوعة “المقبولة” في الولايات المتحدة في مختلف المجالات، كالتاريخ والفلسفة والأدب والعلوم السياسية. إلاّ أن المنهج الأساسي يبقى دراسة الإسلام والقرآن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق