الرابطة المحمدية للعلماء

استعدادات لتحويل سور هادريان الأثري لأطول عمل فني

تستعد مجموعة من الفنانين الأمريكيين لتحويل سور “هادريان” التاريخي الأثري، الذي يعد واحدا من أهم المقاصد السياحية الأكثر شهرة بشمال بريطانيا، إلى أطول عمل فني في العالم، باستخدام 450 منطادا وعدة آلاف من أجهزة بث الضوء، لإعادة إصلاح وتجديد وتأهيل السور الذي أقيم قبل ألفي سنة.

وسيكون بوسع الزوار بعد التجديدات المبتكرة المزمعة، التي ترتكز على تعليق مناطيد مضيئة، بث رسائل قصيرة يتم تحويلها إلى ومضات من الضوء الملون شبيهة بموجات التليجراف تمتد عبر 117 كيلومترا هي طول السور الذي يعد أهم أثر روماني في بريطانيا.

كما تم حسب وسائل إعلام بريطانية، استجلاب مجموعة من الفنون الرقمية معروفة باسم “يس يس نو” من نيويورك إلى بريطانيا، لتحويل المعلم الأثري التاريخي الذي بناه الرومان لحماية الحدود الشمالية للإمبراطورية إلى معلم فني.

يذكر أن العمل في تجديد السور وإعادة تأهيله سيبدأ مساء اليوم، ضمن فعاليات المهرجان الوطني وعيد الفن الذي يشمل مختلف مناطق بريطانيا، ويستمر على مدى 3 أشهر، ويتضمن 12 ألف مناسبة، وتمت إقامته ليتزامن مع دورة لندن للألعاب الأوليمبية.

محيط

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق