الرابطة المحمدية للعلماء

اختتام فعاليات مؤتمر الإعلام الالكتروني

جيجو ايتو: محتوى جميع ما تضمه شبكة الانترنيت من اللغة العربية هو 0,03

اختتم في الكلية التقنية في دبي أول أمس الاثنين مؤتمر الإعلام الإلكتروني الذي نظمته الكليات التقنية في أبو ظبي، بتعاون مع وزارة التعليم العالي الإمارتية وبمبادرة من إيلاف. وشهد اليوم الثاني من المؤتمر عددًا من المحاضرات والندوات شارك فيها تقنيون وإعلاميون مختصّون بالإعلام الإلكتروني. وقد افتتح جلسات اليوم الثاني من المؤتمر الدكتور بوب ريتشارد رئيس كلية التقنية العليا في دبي متحدثًا حول ضرورة المؤتمر وحول نشاطات الكلية وما تقدمه لطلابها

ثم تحدث الباحث الياباني في مجال النشر الإلكتروني جيجو ايتو مقدمًا عروضًا فيديوية وصوتية وإحصائيات لما ينشر ويجرى تحميله بطرق شرعية أو غير شرعية وارتفاع الطلب على مواقع خاصة من قبل شرائح عمرية من المتصفحين. ثم أعقبته ندوة حوارية شارك فيها كل من سامر المرزو قي من قناة ام تي في العربية وحمد جودات من محرك البحث الشهير غوغل إضافة إلى ادم فنتر من غولف نيوز. تحدثوا بالتتابع عن علاقة المتصفح العربي بشبكة الانترنت وتفرعاتها وعن أسباب قلة المحتوى العربي في شبكة الانترنت بشكل عام وتراجع نشر الكتب مقارنة بدول أخرى كروسيا مثلا التي تصدر سنويا نحو 150 ألف كتاب في العام فيما لم تستطع جميع الدول العربية من إنتاج مئة كتاب.

وكان المحاضر، حسب ما نشرته إيلاف، محمد جودت من غوغل قد لفت انتباه الحاضرين للإحصائيات التي قدمها في ورقته داخل الندوة الحوارية حيث أظهر من خلال إحصائيات محرك بحث غوغل أن محتوى جميع ما تضمه شبكة الانترنيت من اللغة العربية هو 0 ,03. ثم تلته مارثا ستون حول النشر الالكتروني وما أحدثه من تغييرات في مجال الإعلام.

وأعقبها فيدر ميسنجس من النرويج متحدثا حول المستقبل والإعلام الالكتروني مستشهدًا بالموقع الذي يديره vg newsportal كنموذج لمحاضرته حيث يضم الموقع مدونات وفيديو كاست إضافة إلى البوابة الإخبارية. وأشار إلى كيفية ربط المستخدم العادي للنت مع الموقع الالكتروني ليكون مصدرًا لإرسال الأخبار عبر أس أم أس. ثم تحدث حول إرسال الصور عبر الموبايل موضحًا أن بوابتهم الإخبارية تتصل بالمستخدم الذي يرسل صورة احترافية وتدفع له مبلغًا في المقابل، مستشهدًا بما نشروه من صور فورية وصلتهم مباشرة لحادث التسونامي.

وحضر جميع جلسات المؤتمر عدد كبير من طلبة كليات التقنية العليا في أبو ظبي ودبي، وساهموا في إغناء جلسات الحوار. وبعد ختام المؤتمر استضاف وزير التعليم العالي في دولة الإمارات الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان راعي المؤتمر ضيوف المؤتمر والمشاركين في فعالياته في ديوانيته بمدينة أبو ظبي.

يذكر  أن مؤتمر الإعلام الالكتروني انعقد للفترة من 16 لغاية 17 من شهر نوفمبر الجاري في كليات التقنية العليا في أبو ظبي ودبي بمبادرة من جريدة إيلاف وبرعاية وزير التعليم العالي والبحث العلمي بدولة الإمارات الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان تحت شعار التحديات والفرص.

وشهد يومه الأول عددًا من المحاضرات والندوات في كلية التقنية العليا في أبو ظبي وألقى في افتتاحه الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وناشر ورئيس تحرير إيلاف عثمان العمير كلمتين تضمنتا ما ينتظر الإعلام والإعلاميين من تطورات كبيرة في مجال النشر الالكتروني.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق