الرابطة المحمدية للعلماء

اتفاقية لدعم المبادرة الوطنية للتنمية البشرية برسم الفترة 2013-2015

وقع المغرب والاتحاد الأوروبي أخيرا بالرباط٬ اتفاقية مالية موجهة لبرنامج دعم المبادرة الوطنية للتنمية البشرية للفترة ما بين 2013 و2015، بغلاف مالي يبلغ 25 مليون أورو.

وقعت الاتفاقية، وفقا لما أوردته وكالة المغرب العربي للأنباء، من طرف عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة، ورئيس المفوضية الأوروبية، خوصي مانويل باروسو.

وأوضح باروسو٬ خلال ندوة صحفية مشتركة مع بنكيران٬ أن برنامج دعم الاتحاد الأوروبي للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية كان له وقع جلي على المناطق الأكثر تهميشا، وساهم في تعزيز الحكامة المحلية٬ مضيفا أن 25 مليون أورو المرتقبة في ميزانية 2013-2015 ستستفيد منها 885 جماعة قروية.

وصادقت المفوضية الأوروبية، في نونبر الماضي، على إجراء خاص لصالح المغرب بقيمة 25 مليون أورو، دعما لتفعيل الشطر الثاني من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية برسم الفترة (2013-2015).

وسيركز برنامج التمويل الجديد بالأساس على محاربة الفقر في الوسط القروي، وسينصب، بالخصوص، على تطوير أنشطة مدرة للدخل، للمساعدة في بث الدينامية في النسيج الاقتصادي للمناطق الأقل تنمية في المغرب.

كما سيخول دعم الجهود التي يبذلها المغرب لتزويد المناطق الأكثر عزلة والأكثر فقرا بالبنيات التحتية والخدمات الاجتماعية الأساسية.

وتماشيا مع مقاربة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية٬ يقترح برنامج الاتحاد الأوروبي، أيضا، دعم المقاربة التشاركية واللامركزية٬ خاصة عبر تعزيز قدرات الفاعلين المحليين (الجمعيات والتعاونيات والمنتخبون المحليون)، وتشجيع تحقيق الانسجام بين السياسات العمومية على المستوى المحلي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق