الرابطة المحمدية للعلماء

اتحاد مساجد فرنسا يستنكر الحريق الذي دمر مسجدا بجنوب فرنسا

استنكر اتحاد مساجد فرنسا أخيرا، الحريق الذي دمر مسجدا بجنوب فرنسا، وعبّر الاتحاد، في بلاغ  عن تضامنه الكامل مع القائمين على المسجد، ودعا جميع مسلمي فرنسا إلى تقديم يد المساعدة لإعادة إعمار المسجد.

كما دعا السلطات المختصة إلى تكثيف الجهود للكشف عن مصدر هذا الحريق وتعزيز الإجراءات الأمنية في أماكن العبادة.

وأكد الاتحاد على ضرورة تعزيز الاتصال بين المساجد والمحافظات لضمان تطبيق أفضل لهذه الإجراءات الأمنية.

وكان حريق أدى إلى تدمير المسجد بأكمله، وقد فتح تحقيق لتحديد أسباب هذا الحريق الذي يعد، إذا ما ثبت طابعه الإجرامي، أخطر ما تعرضت له مساجد فرنسا منذ عقود، طبقا لما جاء في بيان الاتحاد.

وأكد السيد برنار كازنوف، وزير الداخلية الفرنسي، أن التحقيق الذي فتح بإشراف النيابة العامة من شأنه تحديد أسباب هذا الحريق، خصوصا أن المؤشرات تدل على احتمال كون هذا الحريق مدبرا. وجدد كازنوف، بالمناسبة،  دعمه للجالية المسلمة ووعدها بتسليط الضوء أكثر على هذا الحادث.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق