الرابطة المحمدية للعلماء

إعلاميون مصريون يطلقون مبادرة لتطوير الإعلام

أطلق 30 إعلاميا ومثقفا بحر الأسبوع الجاري، ما يسمى بـ”المبادرة المصرية لتطوير الإعلام”، كخطوة مبدأية لوضع مقترح لقانون “هيئة وطنية مستقلة للإعلام المسموع والمرئي” يعمل تحت مظلتها ويلتزم بقواعدها الإعلام العام والخاص على حد سواء، بحيث يعرض المقترح على مجلس الشعب سعيا لإقراره.

وقرأ الإعلامي، حمدي قنديل بيان المبادرة، خلال مؤتمر صحفى، قائلا، نقلا عن شبكة الأخبار العربية، “إنه فى وقت تمر فيه البلاد بمرحلة انتقالية تسعى إلى إرساء دعائم دولة الحق والقانون، واستلهاما للدور الوطنى الذى لعبه الإعلام فى ثورة 25 يناير، تظهر الحاجة إلى تغيير جذري فى جميع المجالات وفى مقدمتها الإعلام”.

وأضاف البيان: إن التصدى لمشكلة الإعلام يأتى بالعلم على بناء نظام إعلامى يضمن إسهام الإذاعة والتليفزيون فى تقدم البلاد، والحفاظ على الهوية الثقافية للمجتمع، وعلى حقوق المواطنة، وعلى حرية التعبير وتداول المعلومات، ويهدف إلى ازدهار صناعة الإعلام، وتقويم أدائه وضبطه، وحماية مصالح الجمهور من انحيازاته وانفلاتاته، وضمان حقوق منتجى وموزعى الخدمات الإعلامية، وتحديد أسس المنافسة ومنع الاحتكار، والارتقاء بالأداء المهنى، مشيرا إلى أن الداعين إلى “المبادرة المصرية لتطوير الإعلام” مهنيون يستشعرون المخاطر ويحسون بوطأة المسئولية ويحلمون بمستقبل زاهر للأمة وللمهنة.

أحمد زياد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق