الرابطة المحمدية للعلماء

إطلاق أول دبلوم دولي في الصحافة والإعلام بالدراسة عن بعد

بالتعاون بين قطبين من أقطاب التدريب والتطوير الصحفي العربي وقعت اليوم اتفاقية هي الأولى من نوعها عالميا في مدينة اسطنبول التركية بين كل من مركز المستشار العربي للتدريب الصحفي فرع اسطنبول بتركيا والاتحاد العربي للصحافة الإلكترونية بالمغرب وقد مثل الطرفين كل من السيد طلعت القضاه المدير التنفيذي لمركز المستشار العربي للتدريب الصحفي والسيد عبد الجليل ادريوش المنسق العام  الاتحاد العربي للصحافة الإلكترونية بالمغرب حيث نصت الاتفاقية على إطلاق أول دبلوم  مهني في الصحافة الشاملة)  المرئية،  المسموعة،  المكتوبة،  الالكترونية ( عن بعد في زمن أصبح في العالم قرية صغيرة وتعددت فيه وسائط الاتصال وفي الوقت الذي يجد فيه بعض الأخوة العرب بعض المعوقات في السفر أو نقص الوقت أو الالتزام بالدراسة للإخوة الطلبة حيث يستطيع المتدرب من خلالها التأهل لممارسة فنون العمل الصحفي يعد اجتيازه لمقررات التدريب في مدة لا تتجاوز ثلاثة شهور ليحصل بعدها الطالب على شهادة دولية تأهله لممارسة العمل الصفي وبطاقة شرف من المركز  والاتحاد التي تؤهله حضور الندوات والمؤتمرات وورش العمل التي ينظمها أو يشارك بها المركز والاتحاد بالإضافة إلى عضويته في الهيئات الصحفية العربية والدولية التي تجمعها علاقات وغيرها من المميزات التي سوف يستفيد منها الطلبة بعد تخرجهم .

 وفي هذا الشأن بين الأستاذ طلعت القضاه أستاذ الصحافة ومهارات الاتصال الدور الذي لعبه مركز المستشار العربي في تطوير الصحافة وتأهيل العاملين في هذا المجال وعلى أهمية التدريب الصحفي لمواكبة الحداثة والتكنولوجيا لا سيما بعد هبّت نسيم الربيع العربي والتغير الملموس الذي طرأ على لغة الخطاب الإعلامي العرب.

وأوجز الأستاذ طلعت فكرة الدبلوم بأن موادها صيغة بعناية ودراية مراعية القواعد المهنية وسلوكياتها وأخلاقها،  وأسس ومعايير العمل الصحفي حيث استمرت دراسة مواد الدبلوم ما يزيد عن ستة شهور وأوضح أن ثورة المعلومات والربيع العربي أتاح للكثيرين من تأسيس مواقع الكترونية وصحف ومحطات فضائية واستيعاب هذا الكم من الموظفين يحتاج آلة تدريب وتطوير دائم، وفريق المدربين في المركز يتمتعون بأعلى درجات التأهيل والخبرة التدريبية حيث سيشرف على هذا الدبلوم المهني الهيئة التدريبية الدولية والتي تضم خبراء وإعلاميين كبار من بينهم الأستاذ طلعت القضاة دبلوم عالي في التدريب الصحفي من تركيا، والمدربة أيرام تيمور ماجستير لغات حديثة من تركيا،  والمدربة سهير جرادات ماجستير صحافة وإعلام من الأردن، والمدربة مارلين خليفة ماجستير إعلام دولي من لبنان،  والمدربة ليندا جوتال ماجستير إدارة عليا من لندن  والأستاذ محمد يوسف ماجستير دراسات دبلوماسية من الإمارات ….

 من جهته بيّن الأستاذ عبد الجليل ادريوش من خلال الإتحاد العربي للصحافة الإلكترونية وهي المظلة التي أثبتت وجودها في رعاية الصحافة الإلكترونية والصحفيين الالكترونيين أهمي والتطوير والتحديث بمستوى الصحافة العربية  لاسيما الالكترونية منها وبين مدى الحاجة إلى تطوير الصحافة الالكترونية لترقى الى مستوى العالمية وبين الدور الذي لعبته المواقع الالكترونية خلال ثورات الربيع العربي في سرعة نقل الخبر وأشار إلى ظهور ما أطلق عليه المواطن الصحفي وفي هذا الخصوص بين أن الثورات والمواقع كشفت عن مواهب كبيرة وأتاحت المجال لظهور كفاءات وواجبنا تطوبرها وتأهيلها وأشاد بجهود مدربين مركز المستشار العربي ومساهمتهم الفاعلة من خلال تواجده في تركيا إلى خلق فرص الاحتكاك والتبادل المعرفي بين الصحفيين العرب والأتراك . هذا وتبدأ مرحلة التدريب منتصف شهر كانون الثاني من عام 2012 وقد بوشر باستقبال طلبات التدريب من مختلف أنحاء العالم اعتبارا من اليوم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق