الرابطة المحمدية للعلماء

إحداث شبكة للكفاءات الفرنسية المغربية بجنوب غرب فرنسا

تم نهاية الأسبوع الماضي إحداث شبكة للكفاءات الفرنسية المغربية المنحدرة من جنوب غرب فرنسا وذلك بمناسبة اجتماع لهذه الفعاليات بمدينة ميرينياك (قرب بوردو).

وأوضح بلاغ للقنصلية العامة للمغرب ببوردو اليوم الاثنين أن إحداث هذه الشبكة التي ترأس مكتبها المهندسة الخبيرة في استراتيجيات التنمية المستدامة السيدة نزهة أوخيتي يندرج في إطار إستراتيجية الوزارة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج في مجال تعبئة الكفاءات.

وأضاف المصدر أن هذا الاجتماع عرف مشاركة حوالي ستين من الأطر الفرنسية المغربية عالية التأهيل في مجالات الصناعة والفلاحة والتعليم والبحث العلمي والتنمية المستدامة والبيئة والصحة والتنمية البشرية.

وشاركت هذه الكفاءات بالمناسبة في أشغال مائدة مستديرة حول رهانات تطوير شبكة كفاءات مغربية تساهم في نقل التكنولوجيات ضمن القطاعات ذات الأولوية بالنسبة للمغرب من خلال وضع شراكات بين المؤسسات التي ينتمون إليها بفرنسا والهيئات والإدارات المغربية.

وتداول المشاركون خلال هذا اللقاء الذي نظم تحت شعار “أية صيغ للتعاون والشراكة بين المغرب وجهة جنوب غرب فرنسا” بشأن صيغ مشاركة الكفاءات المغربية المقيمة بالجهة في الإصلاحات والأوراش التي يباشرها المغرب.

وتميز هذا اللقاء الذي نظم برعاية “البنك المغربي للتجارة الخارجية – بنك أنترناسيونال باريس” بمشاركة رئيس قسم الدراسات والعمليات الاقتصادية بالوزارة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج السيد مروان برادة ونائبة عمدة ميرينياك السيدة موريسيت بواسو ورئيس شبكة التاريخ وذاكرة الهجرة بجهة أكيتان السيد مانويل دياس وكذا رئيس جمعية أصدقاء المغرب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق