الرابطة المحمدية للعلماء

أوغلو يدين بشدة اقتحام الأقصى وتشويه جدران دير في القدس

أدان الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، البروفيسور أكمل الدين إحسان أوغلو أخيرا، بشدة ما قام به متطرفون إسرائيليون من اقتحام لباحات المسجد الأقصى المبارك، وتأديتهم شعائر وطقوسا تلمودية في ساحاته، وكذلك كتابة شعارات عنصرية على جدران لدير الفرنسيسكان في القدس، معتبراً هذه الاعتداءات التي تطال أماكن العبادة الإسلامية والمسيحية على حد سواء في إطار سياسة منهجية تقوم الجماعات الاستيطانية المتطرفة بها ضد الفلسطينيين وممتلكاتهم ومقدساتهم، ويجري تنفيذها تحت حماية قوات الاحتلال الإسرائيلي.

ووصف الأمين العام هذه الاعتداءات بالإرهاب المنظم الذي يمارسه المستوطنون الإسرائيليون ضد الشعب الفلسطيني ومقدساته وممتلكاته، محملاً الاحتلال الإسرائيلي، المسؤولية الكاملة عن تبعات استمرار مثل هذه الاعتداءات الخطيرة التي تعد انتهاكاً جسيماً للقرارات والمواثيق الدولية.

ودعا الأمين العام مجلس الأمن الدولي واليونسكو والمجتمع الدولي إلى التحرك من أجل وضع حد لهذه الانتهاكات وتوفير الحماية للمقدسات، ومنع تكرار هذه الجرائم الإسرائيلية التي تغذي العنف والتوتر في المنطقة.

وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق