الرابطة المحمدية للعلماء

ما هي ثقافتنا نحو الكتاب والقراءة؟

إدراكا من مديرية الكتاب والخزانات والمحفوظات لوزارة الثقافة والمديرية الجهوية للوزارة بجهة وادي الذهب – لكويرة لأهمية الكتاب ودوره في تقدم المجتمع ومن أجل التعريف بقيمته في الحياة وكذا الإسهام في النّهوض بهذا القطاع بوصفه أداة رئيسية لنشر المعرفة وتداولها، وانطلاقاً من سعي وزارة الثقافة الحثيث للاهتمام بالكتاب وتيسيره وتقريبه من المواطن‎ وتشجيع الكبار والصغار على القراءة لكونها دعامة أساسية للتنمية البشرية، ينظم بالداخلة بتعاون مع ولاية الجهة والمجلس الجهوي والمجلس البلدي للمدينة والأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بالجهة، المعرض الجهوي الثاني للكتاب تحت شعار: “تكريس ثقافة القراءة، دعامة أساسية للتنمية المستدامة” وذلك خلال الفترة الممتدة مابين 23 و 30 أكتوبر الجاري بساحة الحسن الثاني. ويستمر المعرض في استقبال الزوار يوميا من الساعة التاسعة صباحا وحتى العاشرة ليلا، والذي سيشارك فيه أزيد من أربعة عشر مشاركا على الصعيد الوطني وأربع مشاركين على الصعيد المحلي وسيحتوي على العديد من الكتب والمجلات الحديثة والقيمة والمتنوعة وبأثمنة جد مناسبة.

وبالموازاة سيتم تنظيم العديد من الأنشطة الثقافية الهادفة كحفل توقيع كتاب، معرض للفن التشكيلي، طاولة مستديرة حول موضوع: “ماهي ثقافتنا نحو الكتاب والقراءة؟”، أمسية شعرية قصصية ولقاء تواصلي بين المكتبيين والناشرين من أجل ترسيخ أسس وأدبيات الحرفية بالإضافة إلى توقيع العديد من اتفاقيات الشراكة والتعاون بين المديرية الجهوية للثقافة وبعض الجمعيات المحلية المهتمة بالكتاب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق