مركز أبي الحسن الأشعري للدراسات والبحوت العقديةقراءة في كتاب

لحن العامة و الخاصة في المعتقدات تأليف أبي علي عمر بن محمد بن خليل السكوني المالكي

ترجمة المؤلف:
هو أبو علي عمر بن محمد بن حمد بن خليل السكوني من أهل إشبيلية نزل بتونس، وكان مقرئا من فقهاء المالكية، توفي سنة 717هـ.
من تصانيفه:
1- التمييز لما أودعه الزمخشري من الاعتزالات في تفسير الكتاب العزيز
2- لحن العوام فيما يتعلق بعلم الكلام
3- الأربعين مسألة في أصول الدين على مذهب أهل السنة
4- عيون المناظرة
5- قواعد العقائد
6- المعتمد في المعتقد
موضوع الكتاب:
  هو كتاب جمعه الشيخ المقرئ الفقيه عمر بن محمد السكوني المالكي الإشبيلي نزيل تونس لما انتشر بين العوام في عصره استعمال عبارات وألفاظ تخالف الكتاب والسنة ولا تليق بحق الله تعالى وتمتنع في حق أنبيائه ورسله الكرام وفي حق دينه، وقد أوردها رحمه الله وحذر منها وبين فسادها بالأدلة النقلية والعقلية.
كما حذر رحمه الله من بعض الكتب المؤلفة، ومن بعض المؤلفين، وهذا كله عملا بحديث رسول الله الذي رواه الشيخان عن تميم الداري أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:(الدين النصيحة، قلنا: لمن يارسول الله؟ قال: لله ولكتابه ولرسوله ولأئمة المسلمين وعامتهم).
يقول  رحمه الله في مقدمة الكتاب: “أما بعد فإنه لما وجب نصح الإسلام والمسلمين قلت: قال الله سبحانه:{ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها وذروا الذين يلحدون في أسمائه سيجزون ما كانوا يعملون}[الأعراف:180]. ومما علم بالدلائل أن الحسن ما حسنه الشرع، فالإلحاد في أسمائه تعالى هو الخروج فيها عن الشرع، ولا خلاف بين علماء أهل السنة رضي الله عنهم في منع كل إطلاق لم يرد به توقيف شرعي إذا كان يقتضي ما يستحيل في حق الله تعالى أو يمتنع في حق أنبيائه ورسله عليهم الصلاة والسلام وفي حق دينه أو يوهم ذلك، ويترتب على هذه المقدمة أن كل من كان من الناس لا يرعف بين الموهم وغيره من الإطلاقات فلا يجوز له أن يطلق في حق الله سبحانه إلا ما ورد به التوقيف بالإذن الشرعي، وهذه طريقة الأشاعرة وعليها أمثر العلماء”[1] .

 

                                                               إعداد الباحث: يوسف الحزيمري

 

الهوامش:

[1] لحن العامة والخاصـة في المعتقـدات، تأليف أبي علي عمر بن محمد بن خليل السكـوني المالكي شركـة دار المشاريع للطباعة والنشر والتوزيع الطبعة الأولى 1426هـ-2005م، (ص:4-5)

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. جزاكم الله الخیر الجزیل لدی سؤال هل بالإمكان تحمیل مثل هذه الكتب االتي لم نسمع فيها في بلادنا ولكم جزيل شكري.

  2. جزاك الله خير الجزاء موضوع يستحق التقدير ونطمح منكم المزيد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق