الرابطة المحمدية للعلماء

علماء يحاكون الكون بتقنيات جديدة

ذكر مركز هارفارد سميثسونيان للفيزياء الفلكية “سي أف أي” في بيان أخير أن تقنية جديدة صممت في محاكاة الكون تحسب بالتفصيل ميلاد الآلاف من المجرات وتطورها عبر مليارات السنين.

وقال العالم مارك فوجلسبرجر من المركز “كونا نطاقا واسعا من المجرات التي نراها في محيطنا الكوني”، مشيرا إلى أن هذه هي المرة الأولى التي يتمكن فيها العلماء من محاكاة الكون من أساسه بشكل يتضمن التنوع الكامل للمجرات التي نراها من حولنا.

وأوضح الباحثون أن طرق المحاكاة السابقة للكون كانت تعاني دائما من صعوبات في تمثيل المجرات الحلزونية المهيبة بما لها من أقراص وأذرع هائلة الحجم كثيرة الوجود في الكون القريب مما أدى إلى ظهور الأنظمة النجمية “المجرات” التي تمت محاكاتها بشكل أقرب.

ويعتزم الباحثون في خطوة مقبلة محاكاة مقطع أكبر من الكون بدرجة نقاء غير مسبوقة حتى الآن للتوصل إلى أكبر نموذج لمحاكاة الكون وأكثرها تشابها مع الواقع حتى اليوم.

بي بي سي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق