الرابطة المحمدية للعلماء

دراسة حديثة.. قراءة القرآن وحفظه قد تحمي من الإصابة بالزهايمر

أكد أطباء وباحثون أن المداومة على الأعمال الذهنية كالقراءة وحفظ القرآن والشعر وحل الكلمات المتقاطعة والألغاز والعمليات الحسابية الذهنية، تقلل فرص إصابة المسنين بمرض الزهايمر.

وأكد الدكتور هشام منتصر، استشاري جراحة المخ والأعصاب وزميل كلية الجراحين الملكية بإنجلترا، نقلا عن قصاصات إخبارية، فإن هذه الأعمال الذهنية تساعد على تنشيط الذاكرة وتقليل فرص الإصابة بالزهايمر، مشيرا إلى أنه كلما كانت خلايا المخ في حالة استنفار وعمل دائم، كانت قادرة على التخلص من السموم التي تضر بوظائفها.

وأشار إلى أن كثيرا من المسئولين والمفكرين، لديهم ذاكرة قوية وتعمل عملا طبيعيا، رغم تجاوزهم ثمانين سنة، خلاف من هم في مثل مرحلتهم العمرية، لكنهم لا يمارسون أنشطة ذهنية فيعانون ضعف الذاكرة، وأوضح أن توقف بطينيات المخ عن مهمتها المتعلقة بتخليص خلايا المخ من السموم ومنع ترسبها يؤدي إلى الإصابة بالزهايمر.

وكشفت دراسة أمريكية أن المداومة على القراءة وحل الكلمات المتقاطعة والألغاز والعمليات الحسابية الذهنية مدى الحياة، يمكن أن يقلل فرصة تطور مرض الخرف، فبعد متابعة 65 حالة من كبار السن الأصحاء في سن الـ76، ممكن كانوا يداومون على هذا الجهد الذهني، كان لديهم كميات أقل من البروتين المدمر المعروف باسم بيتا أميلويد المرتبط بمرض الزهايمر، من أولئك الذين كانوا أقل نشاطا ذهنيا.

وقال وليام جاجوست الأستاذ بمعهد بيركلي هيلين ويلز لعلوم الأعصاب والذي قاد الدراسة: “إن هذا الأمر يشير إلى أن العلاجات الإدراكية يمكن أن يكون لها فوائد علاجية مهمة إذا طُبِّقت في وقت مبكر كاف قبل ظهور الأعراض”.

عبد الرحمن الأشعاري

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق