الرابطة المحمدية للعلماء

ثمانية تلاميذ يفوزون بمنحة الاستحقاق في المباراة العامة للعلوم والتقنيات

أعلنت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني أن المباراة العامة للعلوم والتقنيات التي جرى تنظيم دورتها الخامسة يوم 17 يوليوز الجاري بثانوية مولاي يوسف بالرباط، أسفرت عن فوز ثمانية تلاميذ بجائزة منحة الاستحقاق لأكاديمية الحسن الثاني للعلوم والتقنيات والتي ستسمح لهم بمتابعة الدراسة في جميع مسالك التعليم العالي والمدارس العليا والأقسام التحضيرية.

وأوضح بلاغ للوزارة، وفقا لما جاء في وكالة المغرب العربي للأنباء، أن مداولات لجن هذه المباراة، التي تندرج في سياق تفعيل اتفاقية الشراكة بين أكاديمية الحسن الثاني للعلوم والتقنيات ووزارة التربية الوطنية والتكوين المهني، أسفرت عن تصدر التلميذ عادل أفقير من نيابة القنيطرة، والتلميذ أمين ناطق من نيابة الصخيرات تمارة، لائحة النتائج في تخصص الرياضيات، بينما تصدر كل من التلميذين أحمد اكريويل من نيابة الرباط و نبيل زياني من نيابة أكادير إداوتنان النتائج في تخصص الفيزياء والكيمياء.

وجاء في المرتبة الأولى في تخصص علوم المهندس كهرباء التلميذ مروان بيروك من نيابة أكادير إداوتنان، وفي تخصص علوم المهندس ميكانيك التلميذ يونس اعبيدات من نيابة الجديدة، فيما فازت في تخصص علوم الحياة والأرض كل من التلميذة سارة رضاد من نيابة أكادير اداوتنان، والتلميذ أنس خيلي من نيابة تطوان.

وحسب المصدر ذاته، فقد عرفت هذه المباراة مشاركة 203 تلميذا وتلميذة يمثلون مختلف الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين ، منهم 38 مترشحا في مجال الرياضيات، و67 في مجال الفيزياء والكيمياء، و32 في مجال علوم المهندس هندسة كهربائية و32 في مجال علوم المهندس هندسة ميكانيكية و34 مترشحا(ة) في مجال لوم الحياة والأرض.

وتهدف المباراة التي بلغت نسبة مشاركة الفتيات فيها 40 في المائة ، إلى حفز التلميذات والتلاميذ على المزيد من البذل والعطاء وتشجيعهم على تحقيق إنجازات متميزة في مسارهم الدراسي بسلك البكالوريا وبأسلاك التعليم العالي، كما تسعى إلى الكشف عن التلاميذ الموهوبين الذين يتوفرون على أوفر المؤهلات لمتابعة الدراسة العليا في أقصى مستوياتها والانخراط في مجال البحث العلمي.

وكان وزير التربية الوطنية والتكوين المهني السيد رشيد بن المختار قد أشرف رفقة السيد عبدالعظيم كروج على توزيع شواهد تقديرية على المشاركين في المباراة العامة للعلوم والتقنيات في نسختها الخامسة.

وخلص البلاغ إلى أنه، بهذه المناسبة، تهنئ وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني التلميذات والتلاميذ الفائزين لما أبانوا عنه من مهارات وقدرات فكرية خلاقة مكنتهم من الحصول على جائزة منحة الاستحقاق، كما تنوه بمجهودات جميع الأطر التربوية التي سهرت على تأطير التلاميذ وتأهيلهم لاجتياز هذه الدورة في أحسن الظروف.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق