الرابطة المحمدية للعلماء

اكتشاف أول مجرة حلزونية في وقت مبكر من عمر الكون

تمكن علماء الفلك من رصد أول مجرة حلزونية معروفة إلى الآن، والتي يعود تاريخها إلى قبل ثلاثة مليارات سنة بعد حدوث ما يعرف بـ”الانفجار الكبير”.

وقالت الدراسة التي نشرت بمجلة نيتشر العلمية، “إن هذه المجرة التي تم رصدها ويطلق عليها اسم “بي إكس 442” قد حصلت على “دفعة” من قوة الجاذبية التي تحتاجها لتكون هذا الشكل الحلزوني، وذلك من خلال مجرة أصغر منها تدور حولها ويطلق عليها اسم “المجرة القزمة”.

ولإلقاء نظرة قريبة للمجرة، ذهب الفريق لاستخدام أجهزة رصد بتقنية الأشعة تحت الحمراء في مرصد فلكي في هاواي، وتستطيع هذه الأجهزة أن تنحي جانبا تأثير المياه التي تقع بين كوكب الأرض والمجرات الأخرى.

وبعد إثبات أن مثل هذه المجرات الحلزونية كانت تتواجد في مثل ذلك الوقت المبكر من عمر الكون، يقول ديفيد لو، الباحث الرئيسي بهذه الدراسة من معهد دنلاب لعلوم الفلك والفيزياء الفلكية بجامعة تورنتو، مؤكدا أن فريقه يريد الآن أن ينظر إلى عمليات مسح فضائية أكبر وعلى نطاق أوسع من ذلك، وخاصة عمليات المسح التي يقوم بها التليسكوب الفضائي “هابل” حاليا والمعروفة باسم عمليات المسح.

عن سي إن إن

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق