الرابطة المحمدية للعلماء

افتتاح الجامعة الدولية بالمغرب سنة2009

يهدف المشروع إلى تنمية القطاع الاقتصادي ووقف هجرة الأدمغة ومحاربة الفقر..

من المقرر أن تفتتح الجامعة الدولية أبوابها للطلبة والدارسين في شتنبر 2009 بتعاون فرنسي مغربي. وهي الجامعة التي ستنجز على مساحة 20 هكتارا بغلاف مالي يتجاوز 180 مليون يورو.

وذكرت نشرة تعريفية للمشروع الأكاديمي الدولي الذي سيقام بمدينة “سلا ” أن هذه الجامعة ستضم عددا من التخصصات منها العلوم السياسية والاقتصادية والتكنولوجيا والإعلام والتواصل. كما تضم الجامعة التي تهدف لإعداد خبراء مغاربة وعرب وأفارقة كليات للطيران والملاحة السياحة والفندقة والدراسات البترولية والطاقات البديلة.

وجدير بالذكر أن هذا التجمع الأكاديمي يقوم على شراكة بين جامعات ومؤسسات تربوية مغربية وفرنسية عدة منها جامعتي “نانت” و”رين واحد غرونوبل” الفرنسيتين وجامعة محمد الخامس بالرباط.

إلى جانب المدرسة الوطنية العليا للهندسة “بريست” والمدرسة العليا للتجارة “رين” وجامعة عبد المالك السعدي بتطوان، وجامعة الحسن الثاني.

ويهدف المشروع إلى تنمية القطاع الاقتصادي والاستثماري ووقف هجرة الأدمغة ومحاربة الفقر والهشاشة الاجتماعية بالمغرب والقارة الإفريقية.

وقد سبق للرئيس الفرنسي “نيكولا ساركوزي” أن أعلن خلال زيارته للمغرب في أكتوبر الماضي في خطابه أمام البرلمانيين المغاربة عن مشروع هذه الجامعة الدولية في إطار تطوير شراكات متجددة في مجال التعليم العالي بين المغرب وفرنسا. مؤكدا أن هذا المشروع سيساهم بشكل كبير في إعداد الشباب حتى يستجيب كل من المغرب وفرنسا بشكل أفضل لتحديات العولمة..

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق