مركز الإمام أبي عمرو الداني للدراسات والبحوث القرائية المتخصصة

مثارات الفرادة في إسهامات المغاربة القرائية (محمد بن عبد السلام الفاسي أنموذجا)

ديسمبر 28, 2018

عقدت اللجنة العلمية لـمركز أبي عمرو الداني للدراسات والبحوث القرائية المتخصصة برئاسة الدكتور توفيق العبقري، وعضوية الباحثين بالمركز، جلسة دراسية تحت عنوان «بعض خصائص التأليف القرائي عند مـحمد بن عبد السلام الفاسي ت 1214ه‍ »، وجاءت هذه الجلسة ضمن ما عُقِد  خلال أسبوع دراسي، تنوعت موضوعات مناقشاته ومطارحاته اليومية.

تأتي هذه الجلسة المخصصة للتأليف القرائي عند محمد بن عبد السلام الفاسي 1214ه‍، منضوية تحت ما ابتُغِيَ من الكشف عن «مثاراتٍ في مناحي الفرادة لدى المغاربة من خلال نماذج من اختياراتهم القرائية ومنازعهم اللغوية وترجيحاتهم واستدراكاتهم»، فعنَّ لي أن يكون الافتتاح لهذا الغرض على جلالته وكبير ما يحوج من الوقت والجهد، تعريفا وتكشيفا لبعض أهم الخصائص في التأليف عند علم من أكابر أعلام القراءات بالمغرب، الذي لا ينازع في إمامته، ولا تخفى على ناظر ملامح فرادته، أعني أبا عبد الله محمد بن عبد السلام الفاسي.

وعلى ذلك مضت كلمتي بين يدي مناقشات الأساتذة الباحثين على النقط التالية:

ــ عرض إجمالي لمؤلفات الفاسي اللغوية، وآخر تفصيلي لمؤلفاته القرائية معزوة إلى فن من فنون القراءات.

ــ تتبع التأليف عند ابن عبد السلام الفاسي على الترتيب الزمني، واستنتاج مسار تطور التصنيف، نوعا وحجما.

ــ رفع شبهة تكرار التأليف لمجرد الاستكثار، في الموضوع الواحد: التجويد، والتصدير، والأسانيد، وباب وقف حمزة وهشام على الهمزة.

ــ النقد وتنسيق النصوص والاقتصار على الكبار في الاستشهاد والاستدلال أهم خصائص التحرير عند الفاسي.

ــ خصائص عامة جلية مستنبطة من شرحه على الشاطبية «المحاذي».

خلصت الجلسة إلى مجموعة من الإرشادات والتوصيات، أهمها: ضرورة عقد أيام دراسية وجلسات بحثية تخصص لمؤلفات الفاسي، وعلى رأسها المحاذي، لتتضافر الأنظار بغية بلوغ حسن العناية بنصوصه، وجميل الرعاية لجهوده.

رئيس الجلسة: الدكتور توفيق العبقري.

المحاضِر: ذ يوسف الشهب.

أعضاء الجلسة: ذ محمد صالح المتنوسي، ذ عبد الجليل الحوريشـي، ذ مولاي مصطفى بوهلال، ذ محمد نافع، ذ عبد الكريم أعراب، ذ أسامة بوحميدة.

د.يوسف الشهب

  • باحث متعاون بمركز الإمام أبي عمرو الداني للدراسات والبحوث القرائية المتخصصة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق