مركز الدراسات القرآنية

ماليزيا تستضيف المؤتمر العالمي الثاني للقرآن الكريم والسنة الشريفة

 

ينظم قسم دراسات القرآن والسنة، كلية معارف الوحي والعلوم الإنسانية، الجامعة الإسلامية العالمية بماليزيا، المؤتمر العالمي الثاني للقرآن الكريم والسنة الشريفة: “الوحي والعلوم في القرن الواحد والعشرين” يومي 22 – 23 جمادى الأولى 1436هـ.

الإشكالية:

لا يشكّ مسلم عاقل في أن القرآن والسنّة مصدران أصليان للتشريع الإسلامي، وقد اعتنى العلماء المسلمون على مرّ العصور بدراستهما، وبيان ما تضمّناه من تشريعات وأخلاق وعقائد. وتعدّ كتب العقائد والأخلاق والتفسير والحديث والفقه من أهم المصنّفات التي عنيت بهذه الجوانب، وإلى جانب هذا فقد اعتنى المسلمون الأوائل بأسلمة مختلف العلوم والمعارف الإنسانية من منطلق أن الحكمة ضالة المسلم أنى وجدها أخذها، وأيضا من منطلق مواكبة العصر وما تمخض عنه من معارف إنسانية مختلفة، كعلوم الطبّ، والمنطق، والفلسفة، والإدارة، والسياسة، والحساب، وغير ذلك.

فانطلاقا من أهميّة الدراسات القرآنية والحديثية، وأسلمة مختلف العلوم والمعارف البشرية، رأى القسم عقد مؤتمره الدولي الثاني للقرآن الكريم والسنة الشريفة حول موضوع: (الوحي والعلوم في القرن الواحد والعشرين) إسهاماً منه في التأصيل الإسلامي للعلوم الإنسانية والتطبيقية، وأسلمة المعارف الإنسانية المكتسبة، وتنزيل معارف الوحي والتراث الإسلامي على القضايا الحياتية المعاصرة للمسلمين.

الأهداف:

يسعى المؤتمر لتحقيق الأهداف الآتية:

1.حصر جهود العلماء في التأصيل الإسلامي للعلوم الإنسانية، والطبيعة، والطبية، والتطبيقية، وتقييمها، وتوظيفها في تطوير منهج إسلامي متكامل لتدريس العلوم المختلفة.

2.إبراز الجوانب العديدة للإعجاز العلمي في القرآن والسنة.

3.توسيع مفهوم الوسطية الإسلامية من خلال استكشاف مقاصد القرآن والسنة.

4.السعي نحو تنزيل معارف الوحي والتراث الإسلامي على القضايا الحياتية المعاصرة للمسلمين.

5. ربط أواصر التعاون، وتطوير جوانب التنسيق بين المتخصصين والباحثين في دول العالم الإسلامي وغيرها.

المحاور:

1) أسلمة العلوم الإنسانية والتطبيقية

2) الإعجاز العلمي في القرآن والسنة.

3) مقاصد القرآن والسنة.

4) قضايا معاصرة في دراسات القرآن والسنة

5) منظور القرآن والسنة في:

أ‌. تنوع الأجناس والأديان.

ب‌.الحفاظ على البيئة.

ت‌.الأنظمة والمؤسسات المالية.

ث‌.الوسطية والاعتدال.

ج‌.تسليح  المرأة والشاب المسلم لمواجهة التحديات المعاصرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق