الرابطة المحمدية للعلماء

الدكتور أحمد عبادي يشارك في اجتماع لجنة اختيار الفائز بجائزة الملك فيصل لخدمة الإسلام

للسنة الثانية على التوالي، ضمت لجنة جائزة الملك فيصل لهذه السنة في دورتها  الـ43، فضيلة الدكتور أحمد عبادي، الأمين العام للرابطة المحمدية للعلماء.

وترأس صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل؛ رئيس هيئة جائزة الملك فيصل، مساء أول أمس الأربعاء الموافق 10 فبراير الجاري، بمدينة الرياض، اجتماع لجنة الاختيار لجائزة الملك فيصل لخدمة الإسلام في دورتها الثالثة والأربعين، حيث امتدت لجان الاختيار بفروعها الخمسة في سلسلة من الجلسات من السبت 24-28 جمادى الآخرة 1442هـ الموافق لـ6-10 فبراير 2021م، وقد قامت اللجان بالاطلاع على الأعمال المرشحة، وتقارير المحكمين.
وبعد مناقشات مستفيضة، أعلنت الجائزة  أسماء الفائزين بها في دورتها الـ 43 بفروعها الخمسة، حيث  منحت جائزة الملك فيصل لخدمة الإسلام لهذا العام 1442 – 2021 للأستاذ محمد بن عبدالرحمن الشارخ، من دولة الكويت، رئيس مجلس إدارة شركة صخر لبرامج الحواسيب، فيما تم حجب جائزة الملك فيصل للدراسات الإسلامية وموضوعها «الوقف في الإسلام» لهذا العام.

كما تم منح جائزة الملك فيصل للغة العربية والأدب وموضوعها «البلاغة الجديدة» لهذا العام للأستاذ الدكتور محمد مشبال، الأستاذ في كلية الآداب والعلوم الإنسانية، جامعة عبد المالك السعدي بتطوان. وقد رشحته للجائزة جامعة عبد المالك السعدي.

جائزة الملك فيصل للطب وموضوعها «الطب التجديدي في الحالات العصبية» لهذا العام، (بالاشتراك) آلت لكل من: الأستاذ الدكتور ستيفن مارك ستريتماتر، الأمريكي الجنسية، أستاذ علم الأعصاب ومدير مركز أبحاث الزهايمر بجامعة ييل الأمريكية. وقد رشحته للجائزة جامعة ييل. والأستاذ الدكتور روبن جيمس فرانكلين، البريطاني الجنسية، أستاذ علم الأعصاب ومدير مركز علاج المايلين بجامعة كامبريدج البريطانية وقد رشحته للجائزة جامعة كامبريدج .
وتم منح جائزة الملك فيصل للعلوم وموضوعها «الفيزياء» لهذا العام للأستاذ الدكتور ستيوارت ستيفن باركين، البريطاني الجنسية، أستاذ علم الفيزياء التجريبية بجامعة مارتن لوثر هال-فيتنبرغ ومدير معهد ماكس بلانك للفيزياء المجهرية بألمانيا وقد رشحته للجائزة جامعة الملك سعود.

وآلت جائزة  الملك فيصل للغة العربية والأدب وموضوعها “البلاغة الجديدة” لهذا العام للسيد محمد مشبال أستاذ في كلية الآداب والعلوم الإنسانية، جامعة عبد المالك السعدي بتطوان “لكونه صاحب مشروع علمي، وترتبط جل أعماله بموضوع الجائزة”.

وأكدت الهيئة   أن أعمال الاستاذ مشبال “تتصف بالعمق والجد ة والأصالة، والجمع بين النظرية والتطبيق، وتسعى إلى ربط البحث البلاغي بحقول الأدب واللغة والاتصال، والتأسيس النظري والإجرائي لبدايات الخطاب البلاغي العربي الحديث، وفق رؤية موسعة تنهض على دعوى التجديد”.

تجدر الاشارة الى أن جائزة الملك فيصل أنشئت في عام 1977 وهي إحدى ركائز مؤسسة الملك فيصل الخيرية، و تهدف إلى العمل على خدمة الإسلام والمسلمين في المجالات الفكرية والعلمية والعملية وتأصيل المثل والقيم الاسلامية في الحياة الاجتماعية. وتبلغ قيمة الجائزة في كل فرع 750 ألف ريال (نحو 200 ألف دولار).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق