الرابطة المحمدية للعلماء

الدكتور أحمد عبادي، الأمين العام للرابطة المحمدية للعلماء يزور رواق المؤسسة بالمعرض الدولي للكتاب

قام فضيلة الدكتور أحمد عبادي، الأمين العام للرابطة المحمدية للعلماء، بزيارة رواق المؤسسة في المعرض الدولي للنشر والكتاب بالدار البيضاء مساء الأربعاء22 ربيع الأول 1433هـ الموافق لـ 15 فبراير 2012م، وهو المعرض الذي يُنظم هذه السنة في دورته 18 تحت شعار “وقت للقراءة وقت للحياة”، تثمينا للمشاركة الأولى لمؤسسة الرابطة المحمدية للعلماء في أروقة المعرض.

واطلع فضيلته في الجناح الخاص بالرابطة المحمدية للعلماء على آخر وأهم منشورات المؤسسة ومراكزها ومجلات المراكز العلمية التابعة للمؤسسة، والتي تزايد عددها خلال السنين الأخيرة، كما اطلع أيضا على جناح آخر مخصص لرعاية النشء، مع عرض لجميع إصدارات مجلة “أيمن ونهى”، وهي مجلة مغربية تصدر عن الرابطة المحمدية للعلماء وموجهة للأطفال، إضافة إلى عرض الكتاب الإلكتروني الموجه للأطفال، ثم الجناح الخاص بوحدة التثقيف بالنظير.. هذه بعض مميزات رواق الرابطة المحمدية للعلماء في المعرض الدولي للكتاب، والذي افتتح يوم 9 فبراير الجاري، على أن يختتم في نهاية الأسبوع الجاري بحول الله.

وتميزت الدورة بتنظيم العديد من الندوات واللقاءات التابعة لهذه المؤسسة أو تلك، ومن ميزات الدورة أيضا ــ وهذه ميزة إيجابية قلما انتبه المراقبون ــ وهي الزيارات الكثيرة للعديد من التلاميذ في إطار زرع ثقافة احترام الكتاب وخاصة، في إطار تشجيع حب القراءة والمعرفة والعلوم.

كما تميزت الدورة عن سابقاتها بإطلاق موقع إلكتروني لعرض مختلف الأنشطة الثقافية بالصوت والصورة، لتمكين المتتبعين والمهتمين من متابعة فعاليات الدورة، إضافة إلى فتح صفحة لإبداء الملاحظات حول المعرض على موقع التواصل الاجتماعي “الفاسيبوك”، زيادة على الاحتفاء بحوالي 80 كاتبا مغربيا من مختلف الأجيال، من خلال عرض الكتاب الأول لكل واحد منهم في جناح وزارة الثقافة بالمعرض، إلى جانب تقديم بيبلوغرافيا الكتب الأولى.

جدير بالذكر، أن النسخة الحالية من المعرض الدولي للكتاب، تتميز بحضور المملكة العربية السعودية كضيف شرف، وتم ذلك عبر مشاركة العديد من الكتاب والأدباء السعوديين في إدارة ندوات تعرف بالمنتج الفكري والأدبي وبالحركة الثقافية النشيطة في المملكة.

سعيد العبدلاوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق