الرابطة المحمدية للعلماء

الجمع العام الثاني

يونيو 28, 2008

الرباط 28-06-2007

في هذا الاجتماع أخبر السيد الأمين العام للرابطة المحمدية للعلماء أعضاء المجلس الأكاديمي بأن أمير المؤمنين، جلالة الملك محمد السادس نصره الله بعث رسالة مولوية سامية إلى الرابطة يسبغ فيها عطفه ورضاه على أمينها العام وعلى جميع الأعضاء، وينعم فيها جلالته بالمصادقة المولوية السامية على القانون الداخلي لمرفوع إلى جنابه الشريف، كما قدم السيد الأمين العام حصيلة إنجازات الرابطة خلال الستة أشهر المنتهية (يناير –يونيو2007) والمتمثلة فيما يلي:

1-    تنظيم ندوة دولية في موضوع: “الإنسان والأرض أي علاقة؟” التي شارك فيها خبراء محليون ودوليون وعلى رأسهم الخبير الفرنسي Pierre Rabhi.
2-    تنظيم ندوة دولية في موضوع: “دور العلماء في معالجة السلوكيات الخطرة المؤدية إلى الإصابة بداء فقدان المناعة”، وقد أكد السيد الأمين العام على أن الهدف من هذا النشاط هو تمكين العلماء والعالمات من الخبرة اللازمة للاقتراب من الفئات الهشة والمساهمة في تغيير سلوكياتها.
3-    تنظيم ندوة في موضوع: “أهمية اعتبار السياق في المجالات التشريعية وصلته بسلامة العمل بالأحكام” بمشاركة علماء من داخل المملكة المغربية ومن خارجا.
4-    إخراج مجلة الإحياء في حلتها الجديدة.

كما تطرق السيد الأمين العام إلى المشاريع المستقبلية التي سوف تقوم الرابطة المحمدية للعلماء بإنجازها وذكر منها:

1-    إصدار عدد جديد من مجلة الإحياء في خريف 2007 يخصص للجزء الثاني من ملف السياق.
2-    إصدار كتاب ندوة السياق.
3-    تنظيم ندوة دولية بمناسبة انعقاد الجمع العادي المقبل تحت عنوان: “مناهج الاستمداد من الوحي”.
وقد صادق المجلس الأكاديمي على هذه المشاريع وثمن المجهودات التي تقوم بها الرابطة.
كما ذكر السيد الأمين العام بأن الرابطة المحمدية للعلماء سوف ترى بواكير مركز الدراسات والأبحاث الذي تم إحداثه، وتتمثل فيما يلي:

– تحقيق كتاب مناسك الحج للشيخ خليل بن إسحاق المالكي.
– تحقيق مجموعة من نوادر المخطوطات.
– سلسلة ذخائر الفقه المالكي.
– دليل مؤلفات الفقه المالكي.

إضافة إلى هذه المشاريع، فإن الرابطة تعمل بجد على تأسيس مستودع للتفكير Think Thank وإنجاز موقع للرابطة على شبكة الأنترنت وإخراجها إلى حيز الوجود قريبا إن شاء الله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق