الرابطة المحمدية للعلماء

الإعلان الرسمي عن تشكيلة المجلس الوطني لحقوق الإنسان

نشرت الجريدة الرسمية في عددها رقم 5982 بتاريخ فاتح ذو القعدة 1432 ه الموافق ل 29 شتنبر 2011 ، تشكيلة المجلس الوطني لحقوق الإنسان . وفي ما يلي لائحة الأعضاء الذين يتشكل منهم المجلس : وهم ثمانية أعضاء معينون من طرف جلالة الملك :السيدة مريم خروز، صحفية، مراسلة لمجلة ( الإكسبريس الدولية) ، وصحفية متعاونة مع مجلة (إكنوميا)، وأسبوعية (لوسوار إيكو). والسيد نور الدين مؤدب، الرئيس المؤسس للجامعة الدولية للرباط، أستاذ بالجامعات الفرنسية. ومحمد الصغير جنجار, نائب مدير مؤسسة الملك عبد العزيز للدراسات الإسلامية والعلوم الإنسانية بالدارالبيضاء والمشرف على مجلة “مقدمات” الصادرة بالدارالبيضاء.

كما عيّن جلالة الملك كلاّ من نجاة المكاوي، أستاذة الاقتصاد بجامعة باريس دوفين وجامعة أوكسفورد وجامعة فارفيك ومستشارة لدى العديد من المؤسسات من ضمنها صندوق الإيداع والتدبير، وسعيد بنعربية، المستشار القانوني باللجنة الدولية للحقوقيين، ونجاة معلا امجيد، مؤسسة جمعية “بيتي”والمقرر الخاص بالأمم المتحدة حول الاتجار في الأطفال واستغلالهم جنسيا، وإيلي الباز، أستاذ للقانون بجامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء، إضافة إلى السعدية وضاح، العضو بجمعية للدفاع عن حقوق النساء بالدار البيضاء.

وضم المجلس أربعة أعضاء مقترحون من طرف رئيس مجلس النواب، وهم:السيدة نعيمة خلدون، حاصلة على دبلوم المدرسة العليا للأساتذة في الفلسفة، برلمانية، رئيسة منتدى النساء البرلمانيات ورئيسة منظمة المرأة الاستقلالية. والسيدة نزهة العلوي، محامية، نائبة برلمانية، عضو مؤسسة لاتحاد العمل النسائي، منسقة شبكة نساء من أجل نساء، مديرة مركز الاستماع النجدة لدعم النساء والأطفال ضحايا العنف. والسيد محمد عياط، مستشار قانوني رئيسي لدى مكتب الوكيل العام للمحكمة الجنائية الدولية لروندا، حاصل على دكتوراة الدولة في القانوني الجنائي وعلم الإجرام. والسيدة السعدية بلمير، مستشارة بديوان وزير العدل، حاصلة على الدكتوراة في القانون، خبيرة لدى لجنة الأمم المتحدة لمناهضة التعذيب.

تشكيلة المجلس ضمت كذلك أربعة أعضاء مقترحون من طرف رئيس مجلس المستشارين، وهم: السيد مصطفى العراقي، عن النقابة الوطنية للصحافة المغربية، عضو المكتب الوطني لجمعية حركة الطفولة الشعبية. والسيد عبد الحق العزيزي، عن جمعية هيئات المحامين بالمغرب، محامي، عضو جمعية هيئات المحامين بالمغرب وعضو مكتب اتحاد المحامين العرب. والسيدة هنو علالي، عن الهيئة الوطنية للأطباء، عضو مكتب الهيئة الوطنية للأطباء وعضو جمعية دعم تمدرس الفتاة القروية. والسيد محمد الدرويش، عن النقابة الوطنية للتعليم العالي، أستاذ بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بالرباط، الكاتب العام للنقابة الوطنية للتعليم العالي ورئيس الاتحاد المغاربي لنقابات التعليم العالي.

وضمت التشكيلة الجديدة للمجلس عضوين مقترحين من الهيئات المؤسسية الدينية العليا، وهما: الدكتور أحمد عبادي، الأمين العام للرابطة المحمدية للعلماء، حاصل على دكتوراة الدولة في الدراسات الإسلامية بجامعة القاضي عياض بمراكش. والسيدة زينب العدوي، قاضية، من المجلس الجهوي للحسابات بالرباط. إضافة إلى عضو مقترح من طرف الودادية الحسنية للقضاة . وهو السيد عبد الحق العياسي، الوكيل العام لمحكمة الاستئناف بالدارالبيضاء، رئيس الودادية الحسنية للقضاة.  وكذلك 13 من رؤساء اللجان الجهوية لحقوق الإنسان، وهم: عبد القادر ازريع عن جهة الرباط ـ القنيطرة، وعبد المجيد المكني بجهة فاس ـ مكناس، ومصطفى لعريسة بجهة مراكش، وسميشة رياحي بجهة الدّار البيضاء ـ سطات، وفاطمة عراش عن جهة الراشيدية ـ ورزازات، وعلال البصراوي ببني ملال ـ خريبكة.. زيادة على محمد العمرتي بجهة وجدة ـ فكيك وتوفيق برديجي عن جهة طانطان – كلميم، ومحمد شارف عن جهة أكادير، وسلمى الهاشمي عن جهة طنجة ـ تطوان، وسعاد الإدريسي عن جهة الحسيمة ـ الناظور، ومحمد سالم الشرقاوي عن جهة العيون – السمارة، ومحمد الأمين السملالي عن جهة الداخلة ـ أوسرد

وضم المجلس 11 عضوا مقترحين من قبل “المنظمات غير الحكومية النشيطة في مجال حقوق الإنسان”، وهم المهندس عبد الرحيم قاسو، والمحامية جميلة السيوري، والأستاذة ربيعة الناصري، والجمعوية الزوهرة صديقن والموظفة سمية العمراني، زيادة على حورية السلامي، و الحبيب بلكوش، وعبد السلام شفشاوني موساوين وعمر بطاسن وأحمد برقية، وسعيد راجي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق