مركز عقبة بن نافع للدراسات والأبحاث حول الصحابة والتابعين

زيارة وفد من الباحثين بأكاديمية بلغار الإسلامية لمركز عقبة بن نافع للدراسات والأبحاث حول الصحابة والتابعين بطنجة

ديسمبر 6, 2019

استقبل مركز عقبة بن نافع للدراسات والأبحاث حول الصحابة والتابعين بطنجة. مساء يوم الجمعة 8 ربيع الثاني 1441ﻫ الموافق لـ 6 دجنبر 2019 وفدا من الباحثين  بأكاديمية بلغار الإسلامية جامعة قازان الفيدرالية-تتارستان في إطار زيارة للمؤسسات العلمية بالمغرب، وبصحبته كل من الدكتور يوسف بنلمهدي الأستاذ بكلية أصول الدين بتطوان. والدكتور عدنان أجانة أستاذ بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بتطوان.

وبهذه المناسبة ألقى رئيس المركز الأستاذ الدكتور بدر العمراني كلمة ترحيبية -باسمه واسم الباحثين نيابة عن السيد الأمين العام للرابطة-، عبر فيها عن سروره بهذه الزيارة، ثم قدم نبذة عن مركز عقبة بن نافع معرّفا الضيوف بأهداف المركز وأنشطته ومشاريعه  العلمية.

كما قدم أيضا نبذة عن تاريخ الرابطة المحمدية للعلماء ومراكزها العلمية، ودورها الريادي ومشاريعها الكبرى، وعناية جلالة الملك محمد السادس ـ نصره الله ـ بها، ثم إشراف السيد الأمين العام الأستاذ الدكتور أحمد عبادي عليها والسهر على شؤونها منذ أن حظي بالثقة المولوية.

وبعد الانتهاء من الكلمة التعريفية بالرابطة ومراكزها العلمية المتخصصة، كانت للوفد الزائر بعض المداخلات والاستفسارات العلمية، وقد ضم كلاّ من:

-الباحث عبدالعزيز حسن من تتارستان.

-والباحث محمد نورس محمدوف من داغستان.

-والباحث إلياس اللغولوف من تتارستان.

-والباحث عبدالحكيم سفرخان من تتارستان.

-والباحث محمد عارف رمضان من داغستان.

ثم تلا ذلك كلمة ألقاها الدكتور عدنان أجانة، حول تحقيق المخطوطات العلمية خصوصا في الفقه الحنفي والشافعي وكيفية التعامل مع المصادر والمراجع الفقهية، كما أجاب عن بعض الأسئلة العلمية التي طرحها الزائرون.

وفي ختام الزيارة قدم السيد رئيس المركز بعض المنشورات منها العدد الرابع من مجلة الصفوة هدية للباحثين الزائرين ولمكتبة أكاديمية بلغار الإسلامية.

ثم ألقى بالمناسبة أحد الباحثين كلمة شكر نيابة عن الضيوف، أثنى فيها على دور الرابطة المحمدية للعلماء كما أبدى إعجابه بالمركز وأبحاثه العلمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق