الرابطة المحمدية للعلماء

ندوة حول نهضة الأمة وسعادتها بالقرآن الكريم

نظمت الرابطة المحمدية للعلماء وبتنسيق مع جمعية “روح المواطنة للتنمية الاجتماعية بمدينة الدار البيضاء”، ندوة علمية محلية في موضوع “بالقرآن تسعد الأمة وتنهض”، حيث تم بالمناسبة، تنظيم معرض للتعريف ببعض إصدارات الرابطة المحمدية للعلماء، وذلك يوم السبت 01 جمادى الأولى 1433هـ/ الموافق  24 مارس الجاري  بدار المواطن في مدينة أكدز على الساعة الثالثة بعد الزوال.

وقد خصصت هذه الندوة للتداول حول الموضوعات الآتية: تصحيح القراءة بين التغني بالقرآن والمحافظة على الأحكام؛ القراءات السبع والأحرف السبع؛ وأخيرا، القراءة بالصيغة المغربية مع ضبط القواعد والأحكام.

وهكذا جاءت المداخلة الأولى تحت عنوان: “القراءة بالصيغة المغربية مع ضبط القواعد والأحكام”، وألقاها الأستاذ محمد الترابي أستاذ بالمجلس العلمي لعين الشق؛ أما المداخلة الثانية، فجاءت تحت عنوان: “تصحيح القراءة بين التغني بالقرآن والمحافظة على الأحكام”، وألقاها الأستاذ سعيد مسلم أستاذ بالمجلس العلمي الفداء درب السلطان الدار البيضاء؛ وأخيرا، جاءت المداخلة الثالثة تحت عنوان: “القراءات السبع” وألقاها الأستاذ سعيد العد يوي، أستاذ وخطيب جمعة

واعتبر الدكتور أحمد أيت لمقدم عضو المجلس الأكاديمي للرابطة المحمدية للعلماء بزاكورة في كلمة بالمناسبة العلمية، أن هذا الندوة المباركة، تروم لأن تصبح بداية لعمل دائم مستمر يقوم على محاولات الكشف عن دور القراءات القرآنية في الفقه والتشريع، والعلاقة بين التدبر والاستنباط.

وأضاف لمقدم أن الرابطة المحمدية للعلماء وجمعية “روح المواطنة للتنمية الاجتماعية”، إذ تنطلقان في رسالتهما العالمية من الكتاب الكريم لتحقيق الاتصال بالرسالة الخالدة المهداة إلى الناس كافة في مشارق الغرب ومغاربها، فإنهما على يقين من إحقاق الله جل شأنه لكلماته ، فكما أتم الله كلمته فاستوعب الإسلام وسط العالم فإنه متم كلمته ومتم نوره على العالم كله، قال تعالى: ﴿يُرِيدُونَ أَنْ يُطْفِئُوا نُورَ اللَّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَيَأْبَى اللَّهُ إِلَّا أَنْ يُتِمَّ نُورَهُ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ، هُوَ الَّذِي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالْهُدَى وَدِينِ الْحَقِّ لِيُظْهِرَهُ عَلَى الدِّينِ كُلِّهِ وَلَوْ كَرِهَ الْمُشْرِكُونَ﴾ (التوبة:32-33).

سعيد العبدلاوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق