الرابطة المحمدية للعلماء

مروية “البوصلة” بمعرض الدار البيضاء لكتاب الطفل والناشئة

ديسمبر 11, 2015

بمناسبة انعقاد فعاليات الدورة الثانية لمعرض الدار البيضاء للطفل والناشئة نظمت مجلة الفطرة بالرابطة المحمدية للعلماء لقاء تربويا تثقيفيا بفضاء “الاستكشافات“ حول: مروية “البوصلة“ الموسومة “ببلدة الأجداد” في عددها الأول والثاني والثالث… لمؤلفها الدكتور عبد الصمد غازي.. وذلك يوم 11 دجنبر 2015 بحضور أزيد من 180 طفلا.. وبتأطير من الأستاذة عزيزة بزامي رئيسة تحرير مجلة الفطرة…

وفي جو مفعم بحسن الإصغاء والمتابعة رحبت الأستاذة عزيزة بزامي بمختلف الحاضرين معربة عن فرحها الكبير بهذا اللقاء الذي يجمع الناشئة مع مجلة الفطرة للوقوف على أحدث أحداث مروية البوصلة التي أصدرتها مجلة الفطرة بالرابطة المحمدية للعلماء والاستمتاع بأحداثها الشيقة… مؤكدة أن هذه المروية تستهدف فئة اليافعين والشباب تنبض بروح القيم الأخلاقية والتربوية والعلمية التي تربط ناشئتنا بهويتهم الدينية والوطنية…

وتحكي الأستاذة “عزيزة بزامي“ للأطفال أحدات هذه المروية العريقة التي  تدور حول تاريخ “بلدة الأجداد” التي شيدها الحاكم سعدون منذ قرون.. تزخر بمختلف العلوم والمعارف تضم مدرسة كبيرة بداخلها مكتبة عريقة يتوافد عليها الزوار من كل حدب وصوب للاطلاع على ما تركه “المختار حكيم” من حكم ووصايا وعلوم واستلهام العبر من سيرته العطرة..

وتسترسل الأستاذة حديثها وتحكي للأطفال: أن “الوالد كريم رفقة زوجته رقية وأطفالهما الأربعة سلمى التي تهوى التاريخ والأدب؛ وصلاح المولع بعلوم الفضاء وأسرار المجرات؛ وأمين الشغوف بالاقتصاد والأرقام؛ بينما سلمى تحلم بأن تصبح مهندسة معمارية.. كان يشد الرحال إلى “بلدة الأجداد” شوقا إلى زيارة معالمها العلمية والتاريخية… وشغفا بزيارة منزل الحكيم المختار الذي شُيد منذ ألف سنة والذي يضم خبايا وأسرار…

وبعد سرد أحداث هذه المروية تناوب الأطفال في إبداء رأيهم وارتساماتهم حول أحداث هذه المروية الشيقة التي نالت إعجابهم..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق