مركز الأبحاث والدراسات في القيم

الرابطة المحمدية للعلماء تشارك في الحملة الوطنية للتبرع بالدم

 في إطار الحملة الوطنية للتبرع بالدم الممتدة إلى غاية 24 مارس 2013، والتي دشنها صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله يومه 8 مارس  والتي تترجم إرادة جلالة الملك الراسخ في الارتقاء بالتبرع بالدم إلى مصاف الأولويات الوطنية للصحة العمومية وجعله عنصرا للسلامة الصحية بامتياز. لحقه بعد ذلك كل من صاحبات السمو الملكي الأميرات للا سلمى ٬ للامريم وللاحسناء ورئيس الحكومة  وجميع الوزراء والفعاليات الوطنية، وقد قام أعضاء مركز الدراسات والأبحاث في القيم وأعضاء وحدة محاربة السلوكيات الخطرة والتثقيف بالنظير التابعين  للرابطة المحمدية للعلماء بالتبرع بالدم صباح يومه الجمعة 15 مارس 2013، لتعزيز وتوسعة دائرة المتفاعلين مع هذه الحملة الوطنية التي تبتغي رفع مستوى الوعي التضامني لدى المواطنين، وتذكي الروح الجماعية ذات الطابع الحيوي والانساني. وتهدف هذه الحملة جمع 40 ألف تبرع بالدم للاستجابة إلى كل الحالات الطارئة والاستعجالية.

استقبلت الأطر الصحية بمركز تحاقن الدم أعضاء المركز والوحدة، مبدين ومنوهين بالإقدام والوعي المبثوث في شباب الرابطة المحمدية للعلماء، وموضحين أهداف وحيثيات هذه الحملة الوطنية،  وفي نفس السياق أكد جميع أعضاء المركز والوحدة على مركزية التفاعل مع الحملات الوطنية من أجل خدمة الصالح العام، وتثبيت “الصدقة الجارية” المجسدة في التبرع بالدم، موضحين ان الوحدة منخرطة انخراطا واسعا في توعية الشباب بوجوب وحاجة البلد للتبرع بالدم.

تعليق واحد

اترك رداً على bouhedli إلغاء الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق