الرابطة المحمدية للعلماء

15 شاعرا يحتفون بالصويرة بقيم التسامح والسلام

 

احتفى حوالي خمسة عشر شاعرا ينحدرون من آفاق مختلفة بالتسامح والسلام بمناسبة “ملتقى شعراء المهجر بالصويرة” الذي نظم أخيرا بالصويرة.
وقد أهديت الدورة الأولى لهذا الملتقى الذي تنظمه جمعية الصويرة موكادور بشراكة مع عمالة إقليم الصويرة وفاعلين جمعويين واجتماعيين لروح الشاعر الفلسطيني المرحوم محمود درويش “كتذكير رمزي بانخراط الشعراء من أجل الحرية والأخوة والسلام”.
وعرفت هذه التظاهرة التي نظمت على مدى ثلاثة أيام تنظيم قراءات شعرية تمثل مختلف الأجناس والتوجهات المتنوعة والغنية، قدمها شعراء عرب مقيمون بالديار الأوروبية ومبدعون مغاربة ينتمون لمختلف جهات المملكة.
وتضمن برنامج هذه التظاهرة الثقافية أيضا تنظيم ندوة حول موضوع “الشعر في خدمة التسامح والسلام” ووصلات غنائية وعروضا لفرقة كناوة، فضلا عن حفل تكريمي لفائدة الشاعرين نجاة ياسين وامبارك الراجي اعترافا بمسارهما وإسهاماتهما في الحراك الثقافي.

احتفى حوالي خمسة عشر شاعرا ينحدرون من آفاق مختلفة بالتسامح والسلام بمناسبة “ملتقى شعراء المهجر بالصويرة” الذي نظم أخيرا بالصويرة.

وقد أهديت الدورة الأولى لهذا الملتقى الذي تنظمه جمعية الصويرة موكادور بشراكة مع عمالة إقليم الصويرة وفاعلين جمعويين واجتماعيين لروح الشاعر الفلسطيني المرحوم محمود درويش “كتذكير رمزي بانخراط الشعراء من أجل الحرية والأخوة والسلام”.

وعرفت هذه التظاهرة التي نظمت على مدى ثلاثة أيام تنظيم قراءات شعرية تمثل مختلف الأجناس والتوجهات المتنوعة والغنية، قدمها شعراء عرب مقيمون بالديار الأوروبية ومبدعون مغاربة ينتمون لمختلف جهات المملكة.

وتضمن برنامج هذه التظاهرة الثقافية أيضا تنظيم ندوة حول موضوع “الشعر في خدمة التسامح والسلام” ووصلات غنائية وعروضا لفرقة كناوة، فضلا عن حفل تكريمي لفائدة الشاعرين نجاة ياسين وامبارك الراجي اعترافا بمسارهما وإسهاماتهما في الحراك الثقافي.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق