الرابطة المحمدية للعلماء

ندوة دولية بغرناطة حول الذاكرة والتراث بمشاركة مغربية

مستقبل الذاكرة في عصر العولمة والعلاقة بين التراث المغاربي والأندلس

يشارك خبراء دوليون من خمسة بلدان من بينها المغرب يومي 12 و13 نونبر الجاري بمدينة غرناطة في أشغال الندوة الدولية الأولى حول الذاكرة والتراث.

وعلم لدى المنظمين أن هذه التظاهرة التي ينظمها المركز الثقافي حول الذاكرة بالأندلس تتوخى أن تكون منتدى للنقاش حول جوانب من قضايا الذاكرة والتراث التي تهم العديد من المتخصصين في مجال العلوم الإنسانية في العديد من البلدان.

وأشار المنظمون خلال لقاء نظم الاثنين الماضي لتقديم هذه الندوة الدولية، إلى أن خبراء من المغرب وفرنسا وإيطاليا والولايات المتحدة وإسبانيا سينكبون خلال هذه الندوة الدولية على بحث قضايا الذاكرة والتراث من عدة زوايا خاصة ما يتعلق منها بالمجالات الأنثروبولوجية والاجتماعية والثقافية.

كما سيقدم المشاركون خلال هذا المنتدى الذي يعتزم منظموه عقده بشكل منتظم تجارب بلدانهم في مجال معالجة ودراسة العلاقة بين الذاكرة والتراث.

وسيبحث الخبراء أيضا خلال هذه الندوة التي ستتضمن تنظيم عدد من الموائد المستديرة والندوات مواضيع تهم بالخصوص مستقبل الذاكرة في عصر العولمة والعلاقة بين الذاكرة والتراث والعلاقة بين التراث المغاربي والأندلس.

 

(عن و.م.ع)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق