الرابطة المحمدية للعلماء

مواكب الحجيج تتوافد على مشعر منى لقضاء يوم التروية ..

على وقع نداء.. لبيك اللهم لبيك .. لبيك لا شريك لك لبيك ..

بدأت جموع حجاج بيت الله الحرام مع إشراقة صباح اليوم الأربعاء الثامن من شهر ذي الحجة الجاري تتوافد على مشعر منى لقضاء يوم التروية والمبيت هناك استعدادا للوقوف صباح الخميس بصعيد عرفات اقتداءً بالهادي المصطفى نبينا محمد صلى الله عليه وسلم.

واقترن توافد مواكب ضيوف الرحمن تحفهم عناية الرحمن بالهدوء والسكينة وارتفعت أصواتهم بالتلبية (لبيك اللهم لبيك .. لبيك لا شريك لك لبيك .. إن الحمد والنعمة لك والملك .. لا شريك لك) متجهين إلى الله قلبا وقالبا تلهج ألسنتهم على اختلاف لغاتهم بتلبية نداء الخالق جل جلاله وبذكره تعالى استجابة لأمر الحق في قوله تعالى (وأذن في الناس بالحج يأتوك رجالاً وعلى كل ظامر يأتين من كل فج عميق).

وعلى وقع دعاء التلبية ” يمضي الحجيج يومهم في الصلاة والتأمل ويبيتون في آلاف الخيم التي نصبت في منى. وتتوجه حشود الحجاج بملابس الإحرام البيضاء للرجال سيرا على الأقدام أو بالحافلات باتجاه وادي منى إلى الشرق من مكة المكرمة، وذلك في استعادة لرحلة قام بها النبي محمد قبل 1400 سنة.

غير أن أغلب الحجاج يقصدون منى حيث يبيتون قبل التوجه الخميس إلى جبل عرفات حيث يمضون يومهم من شروق الشمس إلى مغيبها ثم ينفرون ليلا إلى مزدلفة.

ليستعدوا لرمي الجمرة الكبرى (العقبة) والاحتفال بالأضحى الجمعة، يبدأ الحجاج شعائر رمي الجمرات الثلاث (الكبرى والوسطى والصغرى) في منى السبت وتستمر يومين للمتعجل وثلاثة أيام لغير المتعجل من الحجاج.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق