الرابطة المحمدية للعلماء

مصريون يبتكرون محركا صديقا للبيئة

أعلن فريق من الباحثين بالجامعة الأمريكية في القاهرة أخيرا، أنهم قاموا بتطوير محرك صديق للبيئة يستخدم الحرارة لإنتاج الصوت ومن ثم الطاقة الكهربائية، حسبما ذكرت صحيفة الأهرام أونلاين المصرية.  

وقد تم تطوير هذا المحرك الحراري-الصوتي على يد فريق من الباحثين من كليات الجامعة الأمريكية بالقاهرة وخريجين من جامعات مختلفة.

وقد بلغت كلفة المشروع نحو ثلاثة ملايين دولار أمريكي منذ أن بدأ فريق الجامعة بالعمل عليه سنة 2006، بحسب رئيس فريق البحث إيهاب عبد الرحمن، العميد المشارك للدراسات العليا والبحوث بكلية العلوم والهندسة.

وأوضح عبد الرحمن أن المحرك الذي يقوم بتحويل الحرارة (الشمسية أو غيرها) إلى طاقة صوتية ومن ثم إلى طاقة كهربائية، لا ينتج عنه أية انبعاثات ضارة إضافة إلى أنه أرخص وسائل إنتاج الطاقة النظيفة والمتجددة.

وقال إن المحرك “يستخدم مواد بسيطة ليس لها أية متطلبات خاصة وهي متوفرة تجاريا بكميات كبيرة ورخيصة نسبيا”، مضيفا بأن هذا المحرك يمثل “حلا وطنيا لمشكلة الطاقة في مصر”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق