وحدة المملكة المغربية علم وعمرانمعالم

مسجد اشكلانط

هو المسجد الواقع بأول زنقة البحيرة إزاء الزاوية القادرية، وبأعلاه كتاب قرآني. ومن أعلام أسرة اشكلانط الرباطية مفتي العُدوتين ـحسب الإتحاف الوجيزـ رباطي ـ حسب الاغتباط ـ توفي بعد (1170ﻫ/1756م)، ولعله من المقاطعة الشاملة للعُدوتين معا على حد قول ابن الخطيب في وصف سلا وشقها الوادي، ولا يبعد أن يكون استوطن سلا أو أصله منها، ولكن صاحب «نزهة الإخوان» لاحظ أن بعض أجداده رباطيون، وكذلك الضعيف في «تاريخه»، وقد شارط في حاحة عام 1161ﻫ، وبقي بها إلى أن قدم إلى مراكش عام 1167ﻫ.

له: «شرح الغنيمة»، لسيدي أحمد بناصر في الصلاة على النبي عليه الصلاة والسلام، وهو المسمى «تعليق القلائد الجسيمة على كافور جيد الغنيمة».

«منهاج التوضيح لمسائل صلاة التسبيح».

عليه تقريظ لأحمد بن عاشر الحافي.

«تقريظ على شرح القاضي زنيبر لهمزية البوصيري»، وله قصائد منها:

ذويد في القريض صاحب نشر لا يجارى ولا يبارى بحال

وله في مدح بعض أحبابه:

صاح عرج على ربوع المعالي ورياض ذوات ماء زلال

وله:

ظبي بحشو الفؤاد قائل أعجز في الوصف كل قائل
وهو بأجفانه سباني وسحره ينتمي لبابل

وقد تخلص في هذه القصيدة لمدح الشيخ أبي محمد صالح دفين أسفي، وله قصيدة أخرى في مدح.

اظهر المزيد

د. جمال بامي

  • رئيس مركز ابن البنا المراكشي للبحوث والدراسات في تاريخ العلوم في الحضارة الإسلامية، ووحدة علم وعمران بالرابطة المحمدية للعلماء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق