الرابطة المحمدية للعلماء

لندن تحتضن المؤتمر الدولي السادس للتقريب بين المذاهب الإسلامية

احتضنت العاصمة الإنجليزية لندن أخيرا، أشغال المؤتمر الدولي السادس الذي نظمه المركز الإسلامي في إنجلترا تحت شعار (الدور الحضاري للتقريب في خدمة السلم الاجتماعي).

وألقيت خلال الجلسة الافتتاحية للمؤتمر كلمة للدكتور عبد العزيز بن عثمان التويجري، المدير العام للإيسيسكو، بعنوان (التقريب مشروع لمعالجة التطرف والغلوّ والتكفير).

وناقش المؤتمر المحاور التالية “قيم السلم الاجتماعي من منظور الأمة الواحدة”، و”مقومات السلم الاجتماعي وأثرها في التنمية الإنسانية”، و”قيم التقريب في مواجهة الغزو الثقافي للأمة”، و”الجاليات الإسلامية والتحديات العقائدية والاجتماعية والسياسية”، و”السلم الاجتماعي وعلاقته بالأمن الفكري للمسلمين”، و”التقريب في مواجهة الشبهات الجديدة حول الإسلام في الغرب”، و”دور العلماء والمفكرين في بناء قاعدة السلم الاجتماعي” و”التديّن حاجة فطرية للإنسانية جميعاً”، و”التقريب مشروع عملي لبناء الأمة الواحدة”، و”أثر الأخلاق في مخاطبة الآخر وتعزيز السلوك الاجتماعي”، و”دور المرأة في بناء الأسرة وسلامة المجتمع وأثر ذلك على السلم الاجتماعي”، و”التقريبيون وعي حضاري في تعزيز بناء الأمة الواحدة”.

كما ناقش المشاركون في المؤتمر المواضيع التالية “كيف يشارك المسلمون غيرهم في سياق السلم الاجتماعي”، و”لماذا يرفض السلم الاجتماعي التكفير والغلو والتطرف؟”، و”أساليب ترويج الإسلاموفوبيا وخطرها على السلم الاجتماعي”، و”الصحوة الإسلامية العالمية الجديدة ودورها في بناء سلم اجتماعي عالمي”، و”الحريات العامة في المفهوم الديني وأثر ذلك على السلم الاجتماعي”، و”التقريب خطوة متقدمة في تحقيق الحوار الديني”، و”التقريب مشروع لمعالجة التطرف والغلو والتكفير”، و”التقريب مشروع لمعالجة مشاكل المسلمين في الغرب”.

الإيسيسكو

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق