الرابطة المحمدية للعلماء

فريق طبي مغربي ينجح في استئصال ورم سرطاني في عملية هي الأولى من نوعها على الصعيد الإفريقي

نجح فريق طبي مغربي تحت إشراف الدكتور علي دمورة المتخصص في جراحة العظام والمفاصل والعمود الفقري بالدار البيضاء في إجراء عملية طبية دقيقة هي الأولى من نوعها على الصعيد الإفريقي همت إزالة ورم سرطاني على مستوى الحوض.

وذكرت القناة التلفزية الثانية “دوزيم” في نشرتها الزوالية اليوم الأربعاء أن السيدة التي خضعت لهذه العملية المعقدة والمكلفة لاستئصال ورم سرطاني على مستوى الجانب الأيمن من الحوض قد استعادت عافيتها.

وأضاف نفس المصدر أن هذه العملية التي تمت بإحدى المصحات الخاصة بالدار البيضاء بمساعدة من جمعية للاسلمى لمحاربة داء السرطان وبعض المحسنين كللت بالنجاح.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق