الرابطة المحمدية للعلماء

فرنسا تصدر طابعا بريديا يحمل صورة مسجد تكريما للمسلمين الذين قضوا دفاعا عنها

أعلنت هيئة البريد الفرنسية أنها بصدد إصدار طابع بريدي خاص بالمسجد الكبير الكائن بالعاصمة الفرنسية باريس قريبا، وذلك بمناسبة مرور 90 عاما على إنشائه في عام 1922، وهو المسجد الوحيد الذي تم افتتاح مئذنة له طولها 33 مترا بعد أربعة أعوام من إنشائه.

وبحسب الهيأة الحكومية الفرنسية فإن إصدار الطابع البريدي جاء تكريما لآلاف المسلمين الذين ماتوا دفاعا على فرنسا والفرنسيين، خاصة في الحرب العالمية الأولى.

ويعد هذا المسجد الكبير بباريس مكانا للصلاة لدى المسلمين، كما يعتبر أيضا مزارا للعديد من السياح وأطفال المدارس.
وجاء في بيان الهيئة أيضا أن هذا المسجد “أثر تاريخي وحضاري يرمز إلى الترابط والصداقة بين فرنسا والإسلام”، كما أن الطابع البريدي الخاص بالمسجد الكبير سيكون متاحا في كل مكاتب البريد اعتبارا من يوم 13 فبراير القادم.

ن. اليزيد

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق