الرابطة المحمدية للعلماء

علماء فلك يكتشفون كوكبا من الألماس

اكتشف علماء الفلك أخيرا، كوكبا ضعف حجم كوكب الأرض يشكل الألماس المكون الرئيسي فيه ويدور حول نجم يمكن أن يُرى بالعين المجردة.

وقال الباحثون إن الكوكب المعروف باسم “55 كانكري إي” وضعف حجم الأرض تقريبا وتصل كتلته إلى ثمانية أمثال كتلتها، يقع على بعد أربعين سنة ضوئية فقط،  ويتشكل من تركيبة كيميائية يزيد فيها الكربون الذي يتشكل منه الألماس.

وقال الباحث ديفيد سبيرجيل “هذا الكوكب الغني بالماس الذي يفوق حجم الأرض يحتمل أن يكون مثالا واحدا فقط على مجموعات غنية من الاكتشافات تنتظرنا بينما نشرع في استكشاف الكواكب حول النجوم القريبة”.

الجزيرة.نت

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق